اغلاق

سوار جوهر: وسطنا العربي واع لتعلم الاسعاف الاولي

التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما في الناصرة مع مرشدة الاسعاف الأولي الشابة سوار جوهر من قرية الجديدة المكر التي تحدثت حول عملها ،


مجموع صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما
 
وأهمية تعلم موضوع الاسعاف الأولي لانقاذ الناس بقولها: "  تعلمت طب طبيعي وأنهيت الـ " أن دي" ودخلت الى دورة الاسعاف الأولي عند مركز الاسعاف " متسيل حييم" وأحببت أن أتقدم من الاسعاف الأولي الى مضمد مؤهل لدورة مدتها 200 ساعة وهو أعلى من مسعف عادي، بعدها تعلمت دورة ارشاد الاسعاف الأولي".
وأضافت:" مهم جداً في كل بيت على الاقل أن يتواجد شخص متعلم موضوع الاسعاف الاولي كوننا نزيد الأمان بين الناس، يوجد حالات طارئة خلال ثوان ان لم نعالج هذه الحالة ممكن أن نفقد الشخص، مثلاً عندما ينخفض السكري عند الانسان، الحل البسيط له أن نعطيه حبة شوكولاطة او سكر تحت لسانه أو ماء وسكر في فمه، وهكذا خلال ثوان ممكن أن يرتفع السكر لديه ويرجع الى حالته الطبيعية".
واردفت :" أما في حالة الاختناقات يوجد علاجات نستطيع اخراج الجسم الغريب، وان لم نستطع مساعدته في الوقت المناسب فينزل الجسم الغريب الى الأسفل وممكن أن يختنق ولا يدخل الاوكسجين الى جسمه وهكذا سنفقده ويموت".
وتابعت:" كوني مضمدة مؤهلة أو مُسعفة نعرف كيفية تضميد الجرح حتى لا يزداد النزيف لديه، لان بحالات النزيف يجب توقيفه بعدها ننتقل الى حالات الاسعاف الأخرى، حق الأولوية للنزيف بكل حادث وبكل مكان نعالجهم أولاً، وعندما يكون عملية انعاش في البداية نقوم بتوقيف النزيف وبعدها ننتقل الى عملية انعاش".
 وخلصت الى القول :" عندما يشاهد شخص حادث طرق أمامه يجب أن يطلب المساعدة والاتصال الى مركز الشرطة ومراكز الاسعاف، وهكذا يستطيع أن يُسرع علينا أن يكون لدينا علاج بأسرع وقت، برأيي يوجد وعي في وسطنا العربي على تعلم الاسعاف الأولي أكثر من السابق".





لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا
 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق