اغلاق

ناصرتي لجرايسي:من أول من تعامل مع الكيرن كييمت؟

وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما بيان من قائمة " ناصرتي " في مدينة الناصرة ، تحت عنوان " من أول من تعامل مع الكيرن كييمت يا رامز ؟ ". وجاء في البيان : " ما زالت

 
علي سلام - رئيس بلدية الناصرة

الجبهة تحاول أن تغطي الشمس بعباءتها المهترئة ، تارة بنشر افتراءات التعامل مع الكيرن كييمت  من قبل البلدية الحالية وتارة بتأخير التصويت على الميزانية خمسة أشهر ، ونحن هنا نتساءل من أول من تعامل مع الصندوق القومي اليهودي " الكيرن كييمت " يا رامز !!! . حينما بدأ مشروع استقبال البابا في جبل القفزة من كان رئيس للبلدية وقتها ومن دفع 2.5 مليون شيقل وبقي مديونا للصندوق القومي اليهودي بـ 2.5 مليون شيقل  ؟ ".

" الا يكفيك هزيمة بقدر 10400 صوت حتى تفهم ان تاريخك السياسي قد انتهى "
كما جاء في بيان قائمة ناصرتي : " أما ما يتعلق بالتصويت على الميزانية بتأخير خمسة أشهر نريد ان نذكرك أنك بكل فترة رئاستك لم يتم التصويت على الميزانية في موعدها المحدد ، وهل نسيت عام 1998 حيث طوال سنة ونصف لم يكن هناك حتى تصور لميزانية وبقيت البلدية تصرف بشكل نسبي حسب ميزانيات سابقة ؟ " .
ومضى بيان ناصرتي يقول : " في كل السلطات المحلية وبعد خسارة المرشحين يعودون الى أشغالهم واعمالهم واهتماماتهم العائلية . الا يكفيك هزيمة بقدر 10400 صوت حتى تفهم ان تاريخك السياسي قد انتهى وان عليك الاهتمام بشأنك الخاص  ؟ " .
وخلص بيان ناصرتي للقول : " نذكرك أنك كنت دائماً تقول لعلي سلام رئيس البلدية أنك تحلم ان تعود الى حياتك الشخصية. اترى لم يحن الوقت بعد ؟ . قد تمَّ توجيه النصيحة لك من قبل رجل عايشته عشرون عاما ان لا تسمح للزمرة التي حولك والتي بسببها فقدت كل شيء اليوم نعود ونكرر النصيحة " .
يشار الى أنه في حال وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما أي تعقيب على ما جاء في بيان قائمة ناصرتي ، فاننا سنقوم بنشره بالسرعة الممكنة .


رامز جرايسي - رئيس بلدية الناصرة السابق

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق