اغلاق

بمدرسة الغريفات : المطالعة عادة كلها سعادة

اتباعا لهذا الشعار وعلى مدار سنين طويلة بلغت مسيرة الكتاب محطتها الأخيرة، في مدرسة الغريفات الابتدائية يوم امس الخميس لتتويج الكتاب الفائز ملكا لكتب المطالعة الكثيرة،


مجموعة صور من مسيرة الكتاب في مدرسة الغريفات

التي تم التعامل معها على مدار السنة الدراسية وبكثافة اكبر ضمن أسبوع اللغات ومسيرة الكتاب.
بدأ هذا الاسبوع يوم الاحد 3.5.15 بافتتاحيات صفية لاختيار القصة التي سيتم عرضها وترشيحها للتصويت، وكذلك تم القيام بفعاليات لغوية متنوعة تهدف الى تقريب الطلاب من عالم اللغة العربية كلغة الأم شملت فروع اللغة العربية المختلفة من التطرق للألوان الادبية الى الأساليب البلاغية، والتعرف على شريحة كبير من الادباء والقاصين المحليين، كذلك تم التعامل مع مواد ادبية غنية ومتنوعة، بالإضافة الى تخصيص مساحة للغة العبرية واللغة الانجليزية كلغتين مهمتين على الطالب ان يتعمق في فهمهما واستعمالهما.
بالاضافة لذلك ، أقيم معرض للكتاب برعاية دار الهدى للدعاية والنشر يوم الثلاثاء 5.5.15 عرضت فيه مجموعات غنية ومتنوعة من الكتب والقصص والموسوعات.
اما نتائج التصويت والتي تمخضت عنها فعاليات وعروض تمثيلية وغنائية  كدعاية لترويج القصص، فقد كانت على النحو التالي:
عن طبقة الصفوف الدنيا الأول- الثالث،  فازت قصة عيد ميلاد شادي للكاتبة عايدة خطيب  بالمرتبة الأولى،  وعن طبقة الصفوف العليا الرابع- السادس فقد فازت كل من قصة عرس أختي للكاتبة هالة اسبانيولي وعين أمي للكاتب نادر أبو تامر بنفس عدد الأصوات.
وكما تعود الطاقم فقد قام مدير المدرسة السيد محمود غريفات بشكر جميع القائمين على هذا العمل  وتمنى دوام التألق في فعاليات تعليمية تربوية دوما. وقد وافانا بالتفاصيل والصور المربي كريم كريم .













































































لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق