اغلاق

مدرسة المخلص بالناصرة تستضيف النائب يوسف جبارين

استضافت مدرسة راهبات المخلص في مدينة الناصرة النائب د. يوسف جبارين في محاضرة للمعلمين ولممثلين عن الطلاب حول " تاريخ الشعب الفلسطيني قبل وبعد عام 1948

 
مجموعة صور التقطت خلال اللقاء 
 
وسياسة هدم البيوت واسقاطاتها على حياة ومكانة المواطنين العرب بالبلاد" . وجاء اللقاء ليفتتح برنامجًا خاصًا تقيمه المدرسة حول تاريخ الشعب الفلسطيني وإحياء الذاكرة. 
افتتح اللقاء الاستاذ دياب خوري ثم تحدث مدير المدرسة الاستاذ عوني بطحيش الذي رحب بالحضور وبارك للنائب جبارين على انتخابه للكنيست وأكد على أهمية المبادرة إلى مثل هذه البرامج من أجل احياء الذاكرة الجماعية.  
قبل المحاضرة شاهد المشاركون الخطاب الافتتاحي للنائب جبارين أمام الهيئة العامة للكنيست.
وقال النائب يوسف جبارين في محاضرته: " النكبة الفلسطينية تشكل الحدث الأبرز في تشكيل الوعي الوطني لأبناء الأقلية الفلسطينية في البلاد، وللشعب الفلسطيني عامة".
وأكد جبارين " بأن النكبة لم تتوقف عند هدم 531 قرية وتهجير حوالي المليون فلسطيني من بيوتهم واخلاء غالبية الأحياء العربية في المدن الساحلية فهي مستمرة نظرًا لاستمرار معاناة الشعب الفلسطيني في جميع اماكن تواجده وعدم قيام الدولة الفلسطينية كما نص قرار التقسيم وقرارت دولية أخرى".  
وأضاف جبارين: "هنالك حوالي ربع من المواطنين العرب في البلاد هم من المهجرين في الداخل ويسري عليهم قانون "الحاضر الغائب" بحيث يسكنون "على مرمى حجر" من بلداتهم التي هجروا منها ولا يستطيعون العودة إليها".
وأكد جبارين إلى انه " لا يمكن فهم قضايا هدم البيوت العربية هذه الايام بدون سياق النكبة فقد أقامت اسرائيل حوالي الألف بلدة جديدة في المجتمع اليهودي دون ان تقيم اية بلدة عربية، بل صادرت اسرائيل أكثر من نصف الاراضي التي بقيت بيد المواطنين العرب" .
وفي نهاية اللقاء قدم مدير المدرسة والاستاذ خوري درعًا تقديريًا للنائب جبارين على عطائه ومساهمته الاكاديمية والبحثية حول المواطنين العرب في البلاد. 
 



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق