اغلاق

يوسف الصديق تسجل أرقاما قياسية بزيارات الأسرى

كثف المحامي عز الدين جبارين ، مدير الوحدة القانونية في مؤسسة يوسف الصديق لرعاية السجين ، زياراته للأسرى الفلسطينيين داخل السجون والمعتقلات الإسرائيلية،


المحامي عز الدين جبارين

خلال شهر نيسان المنصرم .
وتأتي هذه الزيارات استمرارا للحملة المستمرة التي أطلقتها مؤسسة يوسف الصديق مع بداية شهر نيسان والتي دعت من خلالها جميع النشطاء والفاعلين في المجالات الحقوقية والأسرى المحررين " للتكثيف تضامنهم مع الأسرى داخل السجون والمعتقلات الإسرائيلية في شهر نيسان بما أن يوم الأسير الفلسطيني يأتي ضمن ثنايا هذه الشهر" .
وأكد جبارين على " أن المؤسسة تقوم بزيارات دورية وثابتة للأسرى داخل السجون والمعتقلات الإسرائيلية الا ان الدائرة القانونية في المؤسسة اجتهدت بأن تكثف من وتيرة هذه الزيارات تجاوبا مع الحملة المستمرة التي أطلقتها المؤسسة والتي من المقرر أن تختتم يوم السبت القادم بمسيرة مشاعل ليلية تضامنية مع الأسرى في مدينة قلنسوة" .
وأضاف جبارين: " لقد قامت الوحدة القانونية خلال شهر نيسان بتسجيل رقم قياسي وذلك من خلال زيارة أكبر عدد ممكن من الأسرى داخل السجون والمعتقلات الموزعة من أقصى الجنوب الى أقصى الشمال ـ حيث قمنا بزيارة سجون النقب ونفحة وريمون والرملة ومجدو وهداريم والشارون وجلبوع وذلك خلال فترة قصيرة نسبيا " .

متابعة الملفات الطبية ومناقشة الاوضاع الصحية
وفي زيارته لمعتقل جلبوع بين المحامي جبارين بأنه قام بزيارة كل من الأسرى عبد الله خروبي من قرية المغار في الجليل الفلسطيني والأسير حيدر زيادنة من مدينة الناصرة والمحكوم بالسجن المؤبد ، حيث كانت هذه الزيارة في المجمل من أجل متابعة الملفات الطبية للأسيرين إضافة الى مناقشة الأوضاع الصحية والظروف المعيشية والملفات القانونية للأسرى ".
وجاء في بيان عممته مؤسسة يوسف الصديق ، وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما : " في سياق متصل وخلال زيارته للأسيرات في معتقل الشارون والبالغ عددهن 23 أسيرة  أفاد جبارين بأنه زار كل من الأسيرات لينا جربوني ومنى قعدان وبشرى الطويل وأمل طقاطقة وذلك في إطار المتابعة القانونية للأسيرات اضافة الى متابعة الملف الصحي للأسيرة طقاطقة والتي تعاني من إصابة بالرصاص الحي اصيبت بها خلال اعتقالها .
وفي زيارته لسجن مجدو أوضح جبارين بأنه قام بزيارة الأسير عماد سرحان ابن مدينة حيفا والمحكوم بالسجن المؤبد حيث قام بالتنسيق لزيارة أهله وإدخال ملابس صيفية للأسير الذي لم يزر عائلته منذ سبع سنوات ".
واضاف البيان : " من جهة أخرى زار جبارين كل من معتقلات النقب ونفحة وريمون حيث قام بزيارة كل من الأسرى بكر أبو ربيع من مدينة الناصرة  والأسير المريض حمزة الكالوتي والأسير يسري المصري من قطاع غزة والأسير ابراهيم بيادسة من مدينة باقة الغربية والأسير محمد مفارجة من مدينة الطيبة في الداخل الفلسطيني ، حيث قامت الوحدة القانونية بمتابعة عدة ملفات للأسرى في هذه المعتقلات كالظروف المعيشية والأوضاع الصحية للأسرى والملفات والمتابعات القانونية لأوضاع الأسرى  داخل السجون .
كما وزار المحامي كل من الأسيرين الأخوين أمير أسعد (31عاما) والذي يعاني من شلل نصفي والأسير محمد أسعد (22 عاما) والذي يعاني من مرض نادر يسمي مرض الفيل وهو مرض خطير يؤدى الى انتفاخ القدمين بشكل غير طبيعي بسبب امتلاءها بالماء مما يفقده القدرة على الحركة الأمر " .


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق