اغلاق

الفرقان الإسلامية باريحا تحيي الذكرى 67 للنكبة

أحيت مدرسة الفرقان الإسلامية بالتعاون مع اللجنة الوطنية لإحياء الذكرى 67 للنكبة في محافظة أريحا والأغوار وفعاليات عين السلطان ذكرى النكبة في ( صرح الشهداء) ،

 

المقام على مدخل مخيم عين السلطان في أريحا ، بحضور ممثل المحافظ عبد الحميد عاصي ومنسق اللجنة الوطنية صلاح السمهوري وعيسى جلايطة ممثلا عن رئيس بلدية أريحا ومديرة مدرسة وفاء عقل والاستاذ تميم الرمحي عضو مجلس الادارة والسيدة سماح النبر نائبة مدير جمعية الشبان المسيحية  وممثلين عن فعاليات مخيم عين السلطان وأعضاء اللجنة الوطنية، حيث ان هذه الفعالية تأتي ضمن فعاليات إحياء الذكرى 67 للنكبة في محافظة أريحا التي يصادف في 15/ أيار.
بدأ الحفل  بالسلام الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة وقراءة الفاتحة على اروح شهداء الثورة الفلسطينية ووضع اكليل من الزهور على صرح الشهداء .

" ان أطفال فلسطين لم ولن ينسوا ما حصل لأبناء شعبنا الفلسطيني منذ 67 عاما "
وقدم عبد الحميد عاصى كلمة باسم اللجنة الوطنية لإحياء الذكرى 67 للنكبة حيث نقل تحيات محافظ محافظة أريحا والأغوار العميد ماجد الفتياني للمشاركين في هذه الفعالية ، مؤكدا " ان أطفال فلسطين لم ولن ينسوا ما حصل لأبناء شعبنا الفلسطيني منذ 67 عاما وها هم يؤكدون اليوم يحيون الذكرى وهم متمسكون بالعودة الى الديار الذي هجر منها إبائهم وأجدادهم " ، كما أكد " ان ما يحصل لابناء شعبنا في مخيمات الشتات لهو كارثة انسانية وخاصة مخيم اليرموك الذي يتعرض اهلنا فيه لقتل والتهجير الممنهج ، كما اكد ان القيادة الفلسطينية تعمل كل ما في وسعها لتحييد ابناء شعبنا من هذه الصراعات الداخلية"  .
كما قدم مجموعة من طلبة مدرسة الفرقان سكيتش مسرحي وكلمات وقصائد معبرة معاناة شعبنا نتيجة النكبة ، اشرف على هذه الفعالية كلا من ساجدة الجمل وبثينة خليل وفداء قاسم لجنة الفعاليات الوطني في المدرسة . كما كانت في عرافة الفعالية فاتن السيخ .
 



























 
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق