اغلاق

رئيس الوزراء الفلسطيني يستقبل عمدة مدينة باريس

استقبل رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، في مكتبه برام الله، عمدة مدينة باريس الفرنسية آن هيدالغو، حيث اطلعها على تطورات العملية السياسية والاقتصادية، وجهود الحكومة،


صورتان من الاجتماع

في إعادة اعمار قطاع غزة، وإعادة الوحدة لمؤسسات الدولة الفلسطينية".
وأكد رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله على " عمق العلاقات الفلسطينية الفرنسية على كافة المستويات، مشيدا بجهود فرنسا في طرح مبادرات سياسية على المستوى الدولي لاستصدار قرار من مجلس الامن يعمل على تحديد سقف زمني لانهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية ".
وقدم الحمد الله الشكر لبلدية باريس والبلديات الفرنسية على دورها في تمتين علاقات التوأمة مع بلديات فلسطينية، خاصة التعاون المشترك في مجال المياه مع بلدية اريحا، وأيضا دعم بلدية رام الله، آملا ان يكون هناك المزيد من التعاون في العديد من المجالات، مثمنا دور القنصلية الفرنسية في إقامة ورعاية العديد من النشطات الهادفة لتعزيز التبادل الثقافي بين الشعبين.
وشدد رئيس الوزراء خلال اللقاء على سعي الحكومة الحثيث لتعزيز المصالحة واعادة الوحدة، ووضعها في صورة جهود الحكومة لازالة اثار الانقسام، والتوصل الى الاتفاق لعقد انتخابات رئاسية وتشريعية، مؤكدا في هذا السياق التزام القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس بحل الدولتين.
من جانبها عبرت عمدة باريس عن الدعم الكامل لاقامة الدولة الفلسطينية، مشيرة إلى انه الى جانب الدعم الدبلوماسي الفرنسي للقضية الفلسطينية، هناك دعم وتعاون مستمر بين المؤسسات والبلديات الفرنسية مع الفلسطينية.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق