اغلاق

الحمد الله يلتقي وفد وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية

بحث رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، اء في مكتبه برام الله، مع سكرتير الدولة للشؤون البرلمانية في وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية توماس


خلال اللقاء

سيلبرهورن والوفد المرافق له، سبل دعم إعادة اعمار غزة، ودعم مشاريع البنى التحتية في الضفة الغربية خاصة القدس والمناطق المسماة "ج".
واطلع رئيس الوزراء الضيف على جهود الحكومة، والتزامها في حشد الدعم المالي لاعادة اعمار قطاع غزة من خلال الاتصالات مع العديد من الدول العربية، والدول المانحة الأجنبية، بالإضافة الى الجهود المبذولة في تسريع عملية الاعمار من خلال مؤسسات الأمم المتحدة العاملة في قطاع غزة، للتخفيف من معاناة المواطنين وتلبية احتياجاتهم الطارئة.
وجدد الحمد الله تأكيده على جاهزية مؤسسات ومكونات الدولة الفلسطينية، مطالبا مؤسسات المجتمع الدولي بالعمل على انفاذ قرارت الشرعية الدولية واعطاء الفلسطينيين حقهم في الدولة المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، وبما يضمن خلوها من المستوطنات وترابطها الجغرافي.
وأشار رئيس الوزراء الى انه جاري العمل بشكل حثيث من اجل إعادة الوحدة بين الضفة الغربية وقطاع غزة، ومعالجة اثار الانقسام واهمها قضية الموظفين، مؤكدا الاستعداد الكامل لعقد انتخابات رئاسية وتشريعية في حال اتفاق كافة الأطراف على ذلك.
وقدم الحمد الله الشكر لألمانيا حكومة وشعبا على دعمها المتواصل لفلسطين على كافة الأصعدة منذ تأسيس السلطة الوطنية الفلسطينية، بالإضافة الى دعمها للعديد من المشاريع التنموية فيها.

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق