اغلاق

بالصور: أهالي عبلين يحتفلون بالقديسة مريم بواردي

مع إعلان قداسة ابنة عبلين مريم بواردي ، ورفعها إلى درجة القديسين ، عمت الفرحة قرية عبلين وابتهجت بهذا التقديس، فقد انتشت عبلين واهتز دير الكرمل،
Loading the player...

عبلين انتشت في هذا اليوم وعاشت نشوة عارمة وفرحا كبيرا في كل ساعات نهار يوم الأحد الماضي ، وعند بث الحدث على غالبية الفضائيات وبشتى اللغات وفيها البابا فرنسيس الأول يعلن ابنة عبلين قديسة عالمية . 
ومنذ الساعات الأولى بدأ أهالي عبلين بقرع الأجراس معلنين الفرح ، والتجمعات في باحات الكنائس راقصين مهللين ومرتلين "الشكر لله على هذه النعمة التي أعطاها العلي القدير لأبناء القرية" .
وزار البلد العديد من المؤمنين من أبناء الجليل ليعيشوا الفرحة هم أيضًا لأن مريم بواردي هي ابنة الأراضي المقدسة . أما البرنامج الزخم فقد بدأ بتجمع سرايا الكشاف أبنا القرية : سرية الكشاف الكاثوليكي ( وقد أعلن عن تغيير اسمها إلى سرية كشافة مريم بواردي منذ هذا اليوم )، وسرية الكشاف الإسلامي وسرية الكشاف الأرثوذكسي ، وحوالي الألف من أبناء القرية يرافقونهم على عزف الطبول والزمور في مسيرة كشفية ضخمة جابت شوارع القرية والفرح مرسوم على جميع الحضور ، وترافقهم التراتيل وقراءات من كتابات مريم بواردي ألقاها زهير خوري رئيس المجلس الرعوي .

مأمون شيخ أحمد يتبرع بـ 1000 بلوزة
هذا وقد تبرع المجلس المحلي ورئيسه مأمون شيخ أحمد بـ 1000 بلوزة حيث لبسها جميع الحضور. وشارك في المسيرة من قبله القائم بأعمال رئيس المجلس المحلي يوسف جرجورة وأعضاء مجلس عبلين المحلي المحامي علي حسن وغنيمة ابو غنيمة ويوسف حيدر مسؤول ملف الثقافة في مجلس عبلين المحلي. وبعد الانتهاء من المسيرة تجمع الجميع في بيت مزار القديسة وأقيمت صلاة الغروب التي ترأسها قدس الأب إميل شواني وبمشاركة قدس الأب سابا حاج وقدس الأب أنطونيوس (مضر) سلمان . لكي يعبر المؤمنون عن فرحهم الكبير زغردت النساء مهللات بالفرح والسعادة على هذا الخبر العالمي، وعلى تقديس ابنة بلدهم.
بعدها شارك الأستاذ جاسر داوود بقصيدة معبرة عن حياة القديسة تلتها حفيدته ، ومن ثم ألقى الأستاذ الشاعر زهير دعيم قصيدة بالمناسبة والطفلة يارا ريا بكلمات تحكي عن القديسة . وقام مزيد يعقوب وألفت حاج بتراتيل قيمة وذلك بمرافقة الفنان پيير حنون بالعزف على آلة الأورغ . وكان مسك الختام للفنان حنا خرمان الذي جاء من قريته عسفيا ليحتفل بيوم القداسة مع أهل عبلين والذي عبر بذلك عن حبه للقديسة مريم بواردي . زهير خوري الذي أدار البرنامج من بدايته وحتى نهايته ، بارك للجميع بالفرح وبالقداسة ، وشكر كل من ساهم بإنجاح هذا الفرح ، متوجهًا إلى مأمون الشيخ أحمد رئيس المجلس المحلي وإلى الكهنة الأفاضل بالعمل والمطالبة من أجل جعل يوم قداسة مريم بواردي عيدًا ويوم عطلة لقرية عبلين .


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما























































































































































































لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق