اغلاق

اشتيوي: التنمية البشرية انتقال لمرحلة أفضل ومريحة

التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع لبنى اشتيوي من اكسال التي تحدثت عن أهمية التنمية البشرية للانسان بقولها: " أعمل كمعلمة تربية خاصة في مدرسة ابراهيم طوقان،


صورتان التقطتا بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما
 
في الناصرة، وأيضاً مدربة تنمية بشرية، تعلمت موضوع التنمية البشرية في كلية " لايفت ايفيكت"، عند المدربة ميري سكران. كذلك عضوة في نقابة المدربين الاسرائيليين، وأيضاً تعلمت موضوع النظرية الروحانية في مدرسة سان فيجين في الذين حضروا الى الناصرة من خلال ورشة عمل حول موضوع التنمية البشرية".
وأضافت:" التنمية البشرية أختصرها بكلمات بسيطة جداً، وهي الانتقال من مرحلة حالية الى مرحلة أفضل ومريحة أكثر بها سعادة واطمئنان وثقة بالنفس، من خلال القدرات الذاتية فمن خلال عدة لقاءات  نقوم بتنميتها من خلال التدريبات منها ادارة الوقت، والثقة بالنفس، وتقييم الذات، واكتشاف الذات، من خلال هذه المرأة تحفز المرأة أكثر لترتقي في مكانتها، ان كان في بيتها وعملها وعائلتها والمجتمع الأوسع والأكبر".
واستطردت:" يوجد وعي كبير للتنمية البشرية في مجتمعنا العربي، التنمية البشرية موجودة في أعماقنا، ولكن يجب أن نكتشفها أكثر من خلال التدريبات يصبح وعي أكثر عن معنى التنمية البشرية، والثقة والسر بداخل الانسان. أنا أحضر النظريات والنماذج والمناهج العلمية التي تعلمتها وأساعد الشخص بشعور السر الايجابي الذي بداخله".
 وتابعت:" كان لدي عمل مع مدارس أخرى منها مدرسة المطران وأجيال. اخترت العمل أكثر مع المرأة، سقراط قال: ( ثقف رجل تثقف فرد، ثقف امرأة تثقف مجتمع) . رغم كل التطور لدينا أشعر أن المراة متقوقعة في مكان واحد".
 واستهلت:" النساء بحد ذاتهن يحببن الخروج من بيوتهن، خاصة للمرأة التي لا تعمل، وتريد أن تملأ وقتها، وأنا أشدد على وجود النوادي يجب أن يتواجد بكثرة في كل قرية وكل مدينة من خلال البلديات والمجالس لأنه مهم للمرأة والمجتمع بشكل عام من ناحية تثقيفها ونهضتها ومن ناحية ملء الوقت ان كانت للمرأة ولأفراد اسرتها بشكل عام".
 


لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق