اغلاق

انطلاق مدرسة تدريب المستشارين البرلمانيين بالكنيست

انطلقت يوم الثلاثاء في الكنيست، مدرسة" تدريب المستشارين البرلمانيين"، التي تشمل 10 لقاءات لإثراء المستشارين البرلمانيين في مختلف المجالات التي تُعنى بها الكنيست،


صورتان من التدريب الأول

والتي قد تساعدهم للقيام  بوظيفتهم، وذلك بمبادرة رئيس الكنيست يولي ادلشطاين.
افتتح  اللقاء رئيس الكنيست، يولي ادلشطاين ومدير عام الكنيست، رونين بلوت وركز  اللقاء الاول على الناحية القضائية وقام موظفو القسم القانوني في الكنيست، بتقديم الشروح والارشادات حول مرحلة سن القوانين وطريقة كتابة مشروع قانون لـ 140 مستشارا برلمانيا.
تشمل الدورة تدريب المستشارين البرلمانيين في مجال عمل الكنيست البرلماني من قبل سكرتيرة الكنيست، تدريب من  القسم القضائي، تدريب من قبل محاسب الكنيست في مختلف المواضيع المتعلقة بميزانية الكنيست وميزانية اعضاء الكنيست، ارشاد من قبل مركز الابحاث والمعلومات في الكنيست، مكتب المتحدث باسم الكنيست وعمل وسائل الاعلام في الكنيست وغيرها.
وقال مدير عام الكنيست، رونين بلوت :" هناك اهمية كبيرة لإرشاد المستشارين البرلمانيين حول عمل الكنيست ليقوموا بمهمتهم بمهنية وحرفية وبشكل افضل. لا يكفي تحسين شروط عملهم وزيادة رواتبهم، الامر الذي قمنا بتنفيذه بمساعدة الاتحاد العام لنقابات العمل (الهستدروت) قبل بضعة اشهر".
وأضاف "الآن، وبما ان مستوى الخدمات التي تقدمها ادراة الكنيست الى الاعضاء تشهد ارتفاعا مستمرا، فمِن واجبنا تزويد المستشارين البرلمانيين بالأدوات العملية لتخويلهم الاستعانة بكل اقسام ودوائر الكنيست، وكل الخبرات والمهارات والخدمات لضمان اداء عملهم بشكل مهني وعلى افضل وجه". 
وشدد بلوت على ان "الجهود المبذولة تهدف الى اتاحة الامكانيات امام المستشارين البرلمانيين، للتأكد من ان اعضاء الكنيست يقومون بمهامهم على أكمل وجه".



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق