اغلاق

زحالقة يستجوب حول حوادث الغرق عند العرب

قدم النائب عن القائمة المشتركة د. جمال زحالقة، استجواباً عاجلاً إلى وزير الداخلية سيلفان شالوم حول حوادث الغرق في الأسابيع الأخيرة، التي راح ضحيتها عدة أشخاص،


النائب جمال زحالقة

منهم الشاب حنا عاقلة من الناصرة، الذي غرق في الأسبوع الماضي في بحيرة طبرية.
وسأل النائب زحالقة في استجوابه عن عدد حوادث الغرق التي حدثت من بداية موسم السباحة الحالي، وطالب من الوزير التفصيل حول جهوزية الشواطئ وبرك السباحة. كما أشار زحالقة إلى أنّه "ليس بالصدفة ان غالبية الغرقى هم المواطنين العرب، وذلك لأن العرب هم أقل من يجيد السباحة، ويعود هذا إلى عدم تعليم السباحة في المدارس والى تكاليف التعليم العالية في الدورات الشخصية، وإلى عدم توفر برك سباحة عمومية تابعة للسلطات المحلية.
وفي ردّه على الاستجواب، استعرض الوزير سيلفان شالوم، حوادث الغرق الأخيرة مشيراً إلى ان حمامات السباحة والشواطئ افتتحت بناءً على توفر متطلبات النُظُم والقانون. وقال الوزير شالوم انّه "يدعم مطلب النواب العرب المُطالِب بتخصيص ميزانيات لتعليم السباحة في المدارس العربيّة، بالرغم من ان الموضوع ليس تحت سيطرة وزارته".
وأشار النائب زحالقة انّ متابعة الموضوع ليست بمسؤولية وزارة واحدة فقطـ، فمثلاً يجب ان يتم رفع الوعي حول موضوع الغرق في وسائل الاعلام ووسائل التواصل الاجتماعي، خصوصاً وأن الحديث عن بداية فصل الصيف. واكد زحالقة انه بالامكان تقليص حوادث الغرق في صفوف المواطنين العرب، والتي بلغت في السنوات الأخيرة ارقامًا مؤلمة ومقلقة، وذلك من خلال تعليم السباحة وحملات التوعية بشأن المسموح والممنوع في البرك والشواطئ.

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق