اغلاق

إحياء ذكرى الإسراء والمعراج في الكعبية

نظمت الحركة الاسلامية في الكعبية، مساء أول أمس الثلاثاء، امسية ايمانية في مسجد الرحمة بالكعبية حضرها العشرات من ابناء القرية ومن منطقة الغابة عامة،


خلال إحياء ذكرى الإسراء والمعراج في الكعبية


وذلك بمناسبة ذكرى الاسراء والمعراج، وافتتح اللقاء بكلمة ترحيبية من عوض شحادة الذي رحب بالحضور وشكرهم على تلبية الدعوة، واستهل البرنامج بآيات من الذكر الحكيم من زايد صياح.
وكانت الكلمة الرئيسية للشيخ مجدي خطيب من عرابة تحدث فيها حول حادثة الاسراء والمعراج، متطرقا الى فضلها وقيمتها بالنسبة للامة الاسلامية، موضحا قيمة بيت المقدس بالنسبة للأمة الاسلامية، مستعرضا معاناة الرسول صلى الله عليه وسلم حتى كان الاسراء والمعراج.
وتطرق الى اخلاق النبي في تصرفه مع اهل الطائف، كما تطرق الشيخ مجدي الى المعاناة التي لاقاها رسول الله قبل حادثة الاسراء والمعراج فصادفته الحادثة بعد عام الحزن الذي فيه توفيت ام المؤمنين خديجة وعمه ابو طالب. وفي رحلته الى السماء العلا رأى النبي من عذاب الناس الذين يمشون بالنميمة واكل الربى والزاني وغيرها.
وفي هذه الرحلة فرضت الصلاة واهمية الصلاة وتعليم ابنائنا الصلاة والمواظبة عليها وان الرسول اوصانا قبل وفاته الا نفرط في الصلاة لان اول ما يحاسب عليه الانسان هي الصلاة.



























لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق