اغلاق

‘هناك بديل‘ تجري لقاءات عن التعايش في ظل العنصرية

تتواصل خلال شهر أيّار الجاري زيارات شخصيات اجتماعية من عرب ويهود من مجالات مختلفة، لكلية "البينتحومي" في هرتسليا،


صور من اللقاءات، تصوير: جمعية "هناك بديل"

وذلك لاجراء أحاديث عن العنصرية، الامال للتعايش ضمن مشروع تعاوني بين البينتحومي وجمعية "هناك بديل".
ومن بين المدعوّين: عمري افك وعباس صوان، رونا كينن ولونا ابو ناصر، اودي سيچل وسليمان الشافعي.
ويتمحور الحديث عن ظاهرة العنصرية، والسبل لتقليصها ومستقبل الاولاد في اسرائيل بشكل خاص والمجتمع الاسرائيلي بشكل عام، من بين الحضور سيكون اولاد من جمعية "هناك بديل"، التي تعمل على مدار السنة لقاءات مستمرة في المدارس اليهودية والعربية من الشمال الى الجنوب، لكسر جدار العنصرية والدعوة الى التعايش والتضامن. كما اشترك رؤساء البلديات والقرى، رجال ثقافة ومدراء.
يذكر ايضاً ان كل مشروع للجمعية يضم مدرستين، الاولى من الوسط العربي والاخرى من الوسط اليهودي، ويحتوي على 16 لقاء على مدار السنة، وهذا يجعل الفعاليات طويلة المدى ويعطي الفرص لتعميق العلاقات بين الوسطين العربي واليهودي.



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق