اغلاق

اعدادية الزهراوي اكسال تتألق يوم رياضي مميز

مثل عادتها في مثل هذا الوقت من كل عام، ارتدت ساحات مدرسة الزهراوي يوم امس الاول الخميس حلة جميلة مميزة بأجواء من الفرحة معلنة بدء الاحتفال بيومها الرياضي المميز،


مجموعة صور من اليوم الرياضي في اعدادية الزهراوي في اكسال

والذي جاء تحت شعار " حُسن الخُلق أحد مراكب النجاة".
ابتدأ الاحتفال بانطلاق اسرة الزهراوي بجميع افرادها في مسيرة بدأت من ساحة المدرسة بقيادة كشافة الزهراوي، التي قامت بأداء مارشات كشفية مميزة وصولا الى ملعب القرية . وهناك انطلقت الفعاليات الحافلة والحماسية اذ كشف النقاب عن أنشطة متميزة ومليئة بالتحديات ومن أبرزها: السير على جسر من الحبال، القفز (اوميجا ) القوس والنشاب ،القناصة، شبكة تسلق ، حائط تسلق ، عامود توازن ، جسر وكرة الطائرة وتحديات كثيرة اخرى ...
وقد تمثل اليوم الرياضي فى اقامة عدة مسابقات رياضية تعتمد على اسلوب المنافسة بين الصفوف، اذ قسم اليوم الرياضي الى اربع مراحل خطط لها مسبقا عن طريق خريطة اعطيت لمربي الصفوف : المرحلة الاولى تعتمد اسلوب المنافسة بين الصفوف كوحدة واحدة في الكثير من المحطات المتنوعة، المرحلة الثانية تعتمد اسلوب المنافسة في العاب فردية لطلاب يمثلون صفوفهم والمرحلة الثالثة تعتمد على مسابقات ركض بين الطلاب .
وقد شارك الطلاب بحماسة وانفعال وتحدي على أنغام الموسيقى الحماسية ، كما حصل جميع المشاركين في اليوم على وجبة غذاء فاخرة. وقد ابدى الطلاب سعادتهم بقضاء أجمل الأوقات وهذا كان جليّا على وجوههم.
وقد حضر اليوم لفيف من الضيوف منهم رئيس المجلس المحامي عبد السلام دراوشة، نائبه علي حبشي، مدير قسم المعارف الأستاذ احمد دراوشة ، بعض المديرين ، أعضاء لجنة الآباء وقسم من الأهالي الذين أبدوا إعجابهم وسرورهم بما شاهدوه من تألق ونظام .

كلمة لرئيس مجلس محلي اكسال
وفي كلمته أشاد رئيس المجلس المحامي عبد السلام دراوشة بالجهود الجادة والحثيثة التي تبذلها إدارة المدرسة على كافة الأصعدة، وفي كل مجال وسعيها الدائم نحو دعم التعليم بفرعيه المنهجي واللامنهجي ، كما وأبدى إعجابه بالنشاط والنظام الذي ظهر من أفراد أسرة الزهراوي وهي تحتفل بعرسها الرياضي وأضاف أن هذا اليوم من شأنه أن يعزز اللحمة وأواصر المحبة بين جميع المشاركين، فلا أجمل وأروع من أن تشاهد الطالب والمعلم في جو من الفرح والسعادة.
وبدوره أشاد مدير قسم المعارف الأستاذ احمد دراوشة بالفعاليات المتجددة والمميزة وأشار إلى أهمية هذا اليوم، إذ يعتبر اليوم الرياضي فسحة تنافسية مفعمة بالأهداف التربوية ، وقد عبر عن سعادته بالنجاح الباهر الذي تكلل به وأثنى على دور إدارة المدرسة وطاقم الهيئة التدريسية وأضاف أن النجاح الذي حقق ما كان سيتحقق لولا العمل الجاد وتظافر الجهود في المدرسة .

" تكريس الرياضة كمفهوم أساسي في حياتنا لا يقل أهمية عن أي نشاط آخر "
وفي كلمته أكد مدير مدرسة الزهراوي المربي سعيد دراوشة على الاستمرار في النهج الذي تتبعته إدارته من خلال دعم التعليم بفرعيه المنهجي واللامنهجي، وقال ان الاستثمار بطلابنا وبتقدمهم على كافة المستويات ما هو إلا ذخر لنا ولمجتمعنا وأضاف :" ان تكريس الرياضة كمفهوم أساسي في حياتنا لا يقل أهمية عن أي نشاط آخر، لافتا إلى أنه بالإضافة إلى كسر الروتين اليومي للطلبة ، فان اليوم الرياضي يعتبر عامل أساسي لتقوية علاقتهم بالمدرسة. والى جانب دورها في تكوين الشخصية المتكاملة للطلبة، تعتبر ممارسة الأنشطة الرياضية الصحيحة من البرامج الهادفة التي تسهم في تنمية العقل والفكر والجسد كما تساعد على تهذيب سلوكيات معينة، فهي تعمل على استنفاد الطاقة الزائدة، التخلص من التوتر النفسي، تفريغ الانفعالات، تخفيف أعباء الدراسة على الطلاب مع غرس قيم تربوية، مثل  تحقيق فكرة العمل الجماعي المتعاون ، مفهوم روح الفريق الواحد، بث روح المنافسة والتحلي بروح رياضية ".  وقد أثنى في كلمته على كل من كانت له يد في إنجاح هذا اليوم من طاقم هيئة تدريسية، أفراد لجنة التحكيم  من المدرسة الثانوية والطلاب أنفسهم . كما وشكر جميع المتبرعين وطلاب القيادة الشابة في المدرسة الذين أبدوا روح المسؤولية والقيادة وكل القائمين على إنجاح هذا اليوم. وقد وافانا بالتفاصيل والصور المربي مجدي دراوشة .
 






















































































لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق