اغلاق

قلقيلية: ندوة سياسية حول الواقع والمستجدات السياسية

ضمن فعاليات إحياء ذكرى النكبة 67، نظمت محافظة قلقيلية وحركة فتح إقليم قلقيلية ندوة حول الواقع السياسي والمستجدات السياسية ألقاها د.محمد اشتية



عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، وذلك في قاعة محافظة قلقيلية.
وشارك في الندوة محافظ محافظة قلقيلية اللواء رافع رواجبة ونائبه العقيد حسام أبو حمدة، والقائم بأعمال محافظ محافظة سلفيت المهندس عبد الحميد الديك، ونائب قائد المنطقة العقيد جمال عودة ومدراء الأجهزة الأمنية ، وأمين سر حركة فتح محمود ولويل وممثلو القوى الوطنية، ورئيس البلدية عثمان داوود ورؤساء البلديات والمجالس المحلية، وابراهيم نزال رئيس الغرفة التجارية، وممثلين عن المؤسسات الرسمية والشعبية في المحافظة.
واستعرض الدكتور محمد اشتية الإستراتيجية الفلسطينية منذ قيام الثورة بدءا بالكفاح المسلح مرورا باتفاق أوسلو وصولا إلى تدويل القضية، وقال "اننا نعيش اليوم صراعا حادا حول رواية يهودية الدولة أم الدولة الفلسطينية ، مشيرا إلى المحاولات المحمومة لإظهار أن فلسطين يهودية من خلال تزوير المدن والشوارع والأماكن المقدسة، مستذكرا تواطؤ العالم مع إسرائيل منذ النكبة مرورا بالنكسة وصولا إلى يومنا هذا حيث أرادت إسرائيل من خلال الحركة الصهيونية إخفاء جرائمها".
وتطرق اشتية إلى "ثورة الشعب الفلسطيني منذ عام 1965 حتى عام 1982 ودخول الأمم المتحدة وانطلاق الانتفاضة ثم انطلاق مؤتمر مدريد ثم المبادرات التي تتالت، وقال اشتية في ظل خوض العالم للحرب ضد داعش تلاشت المبادرات الخاصة بالقضية الفلسطينية".
من ناحيته رحب المحافظ بالدكتور اشتية وأكد "أن هذه الندوة هامة لاطلاع المواطن الفلسطيني على آخر المستجدات السياسة والمتعلقة بالقضية الفلسطينية، وما يدور في المحيط العربي من أحداث لها انعكاس مباشر على قضيتنا".
( من
محمد صبري )



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق