اغلاق

توقيع اتفاقية تعاون بين بلدية بيت لحم وبلدية تورينو

ضمن سعي بلدية بيت لحم نحو تحقيق التنمية المستدامة في المدينة، وقعت رئيسة بلدية بيت لحم الأستاذة فيرا بابون خلال زيارتها الى مدينة تورينو الإيطالية على اتفاقية تعاون،

مع رئيس بلدية تورينو بييرو فاسينو، " والتي أتت تأكيداً على علاقة الصداقة والتعاون بين المدينتين، واثباتاً للفكر المشترك بأهمية الحوار بينهما لتطوير وتعزيز العلاقات الإقتصادية والثقافية والأكاديمية ".
وفي هذا الإطار، اشتملت الإتفاقية على تنفيذ ثلاثة مشاريع تعاونية مشتركة؛ الأول "مشروع التحكم الذكي لخدمة المياه في بيت لحم" والذي يقوم على إنشاء نظام تحكم عن بعد لآليات توزيع المياه وقياس الارتفاعات الهيدروليكية، ومعاينة فتح واغلاق المحابس الرئيسة. ويهدف هذا المشروع الى تحسين خدمة توزيع المياه في محافظة بيت لحم من خلال تشغيل شبكة توزيع المياه والمضخات والخزانات وآلية الرصد.
أما المشروع الثاني والذي يخاطب تطوير السوق المركزي لمدينة بيت لحم تحت عنوان "تقديم خطة ابتكار وتنمية اقتصادية وإدارة لسوق بيت لحم ". يهدف هذا المشروع الى تحديد استراتيجية فورية وفعالة للإجراءات المتبعة في السوق من حيث التكلفة، وذلك لتحقيق ثلاثة أنشطة هامة لإدارة سوق مدينة بيت لحم: تدريب الموظفين، وإعداد دليل سوق خطواط وإجراءات إدارة واطلاق اجراءات إدارية مركزة وفعالة من ناحية التكلفة مع مزيد من التركيز والفعالية من حيث التكلفة للمنشأة نفسها.
كما شملت مجال التعاون الثالث فيخص التراث الثقافي ويهدف الى تعزيز هذا الجانب وتنفيذ الأنشطة التي من شأنها تسهيل التعاون الثقافي بين المؤسسات الثقافية في المدينتين. وبهذا الإطار زارت الأستاذة بابون دائرة الترميم والحفاظ على التراث الثقافي في جامعة تورينو، واطلعت على أعمالها، وتمت مناقشة سبل التعاون في تقديم منح دراسية لطلاب مدينة بيت لحم لتعلم أسس الترميم والحفاظ خاصة وأن في مدينة بيت لحم موقع مدرج على لائحة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو.
وبهذه المناسبة، شكرت الأستاذة فيرا بابون  رئيس بلدية تورينو على استضافته لها وعلى الإهتمام الذي يوليه لمدينة بيت لحم، وأضافت بأن السلام لا يمكن تحقيقه إلا من خلال العدالة ومن أفعال ملموسة، مشيرة الى أنه بهذه المشاريع فإننا نخاطب الحياة الإقتصادية واليومية في مدينة بيت لحم.
وبدوره، أشار بيرو فاسينو الى أن بلدية تورينو من خلال هذه المشاريع تسعى الى تحقيق أنشطة استثمارية ودعم الحياة اليومية للمجتمع البيتلحمي، من خلال تدعيم الصداقة والتفاهم المتبادل بين المدينتين.
وخلال اقامتها، زارت بابون كنيسة كفن السيد المسيح ومتحف الكفن الذين يقعا في تورينو. اذ يعتبر الكفن أحد أهم الاكتشافات الأثرية التي يعود تاريخها إلى القرن الأول الميلادي، والذي وجد في القدس ومُنح من قبل حراسة الأراضي المقدسة ليُعرض في الكنيسة مرة كل خمس سنوات، إلا أنه وبطلب من قداسة البابا فرنسيس تم عرض الكفن بعد ثلاث سنوات من آخر عرض له.


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق