اغلاق

الأسطل يستنكر منع قاضي قضاة الأردن من الخطبة بالأقصى

استنكر الرئيس العام للمجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين الشيخ ياسين الأسطل، اليوم الأحد، " الأحداث التي وقعت بالمسجد الأقصى،


الشيخ ياسـين الأسطل

ومنع فضيلة الشيخ محمد هليل قاضي قضاة الأردن الشقيق من الخطبة بالمسجد الأقصى".
وقال الشيخ الأسطل في تصريح صحفي: " غفراناً منك ربنا فإننا ننكر ما حدث الجمعة بالمسجد الأقصى، ومنع قاضي قضاة الأردن الشقيق فضيلة الشيخ محمد هليل من الخطبة بالمسجد الأقصى؛ معذرة إليكم أيها الأردنيون الأمجاد، عفواً أخي سماحة الشيخ أحمد هليل قاضي قضاة الأردن الشقيق، إخوتي أيها المرابطون بالأقصى ما هكذا يكون ولا ينبغي أن يكون( الانتصار للحق) إلا بالحق".
وأضاف: " إن للعالم حقاً، وإن للضيف كرامةً، وإنه ضيف فلسطين وأهلها، لقد تشرفت بزيارة سماحته في عمان قبل عامين، فلقيت وفاءً في حب، وصدقاً في دماثة، وفهماً في علم، وحكماً في عدل، ولا أزكيه على الله، وأما الأردن ملكاً وحكومة وشعباً فهم أسماعنا وأبصارنا وقلوبنا النابضة أهل فلسطين".
وأكد الشيخ الأسطل أن المساجد بيوت الله لا تصلح لغير ذكره وشكره وحسن عبادته، فقد أخرج الإمام مسلم في الصحيح عَنْ عَلْقَمَةَ، عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ مَسْعُودٍ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:" لِيَلِنِي مِنْكُمْ، أُولُو الْأَحْلَامِ وَالنُّهَى، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ ثَلَاثًا، وَإِيَّاكُمْ وَإِيَّاكُمْ وَهَيْشَاتِ الْأَسْوَاقِ".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق