اغلاق

الجامعة العربية الأمريكية تشارك في الاحتفال بيوم المترولوجيا

احتفلت الجامعة العربية الأمريكية بالتعاون مع مؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية بيوم المترولوجيا العالمي، والذي يصادف العشرين من أيار كل عام،



وذلك بعقد ورشة عمل تضمنت تقديم محاضرات عن المترولوجيا ونشاطاتها.
على هامش الورشة أقيم معرض تم فيه عرض المعدات، وأجهزة القياس المرجعية المستخدمة بمؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية، بهدف شرح آليات المعايرة والتعليمات المنظمة لهذه العملية.
ويأتي هذا النشاط ضمن مشروع "دعم البنية التحتية للجودة في فلسطين"، الممول من الوزارة الاتحادية للتعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية (BMZ)، والمنفذ من قبل المعهد القومي الألماني المترولوجيا(PTB) ، بحضور، مساعد عميد كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات الدكتور طارق زعنون، ومدير مديرية القياس الوطني في مؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية المهندس جمال صوالحة، والمنسق الوطني للمشروع الفلسطيني الألماني المهندسة ميس المصري، وعدد من عمداء الكليات، وأعضاء من الهيئتين الأكاديمية والإدارية، وطاقم من مديرية القياس الوطني وحشد من طلبة الجامعة.
وافتتح الفعاليات مساعد عميد كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات الدكتور طارق زعنون بكلمة رحب فيها بالحضور والمشاركين، معبرا عن سعادته باستضافة هذا الحدث في الجامعة العربية الأمريكية حيث تحتفل فلسطين وللسنة الثالثة على التوالي بهذه المناسبة مع دول العالم، متمنيا نجاح الفعاليات وتحقيق أهدافها المنشودة، وأوضح ان من سياسة الجامعة واستراتيجيتها الشراكة مع مختلف المؤسسات الفلسطينية بما يعود بالفائدة على المجتمع المحلي الفلسطيني وخاصة الشريحة الأهم وهم طلبة الجامعات.
من جهته، أكد مدير مديرية القياس الوطني في مؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية المهندس جمال صوالحة، على أهمية مشاركة فلسطين جميع دول العالم للاحتفال بهذه المناسبة، بهدف إظهار إسم الدولة في المحافل الدولية من ناحية، ورفع مستوى الوعي لدى المواطن الفلسطيني عن مدى أهمية المترولوجيا ونشاطاتها في معظم مجالات حياتنا اليومية من ناحية أخرى، موضحا أنه تم اختيار إسم "القياسات والضوء" من قبل المكتب الدولي  للأوزان،  كشعار الاحتفال في هذا العام، بمناسبة السنة الدولية للضوء، التي تحتفل فيها المنظمة الدولية ( UNESCO )، ليعكس مدى أهمية القياسات في مجال أهمية الضوء في حياتنا اليومية الحالية والمستقبلية، مؤكدا على ضرورة استمرارية مثل هذه الفعاليات، وذلك من باب زيادة الوعي بالمترولوجيا ونشاطاتها في جميع مجالات الحياة اليومية .
بدورها، أشارت المنسق الوطني للمشروع الفلسطيني الألماني المهندسة ميس المصري، بأن الاحتفال بهذا اليوم الهام يأتي في سياق دعم مؤسسة PTB لمؤسسة المواصفات والمقاييس في مشرع تطوير البنية التحتية للجودة، والذي يتكون من ثلاث عناصر أساسية، هي بناء سياسة وطنية للجودة، وتطوير نظام لاعتماد المختبرات الطبية، ورفع القدرات الوطنية في مجال المترولوجيا، موجهة الشكر للجامعة العربية الأمريكية ومؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية لتعاونهما في تنظيم هذا الحدث، مثمنة جهودهما في إنجاح الفعالية.
وتلا ذلك، محاضرات حول أهمية المترولوجيا في حياتنا اليومية، وعن المترولوجيا في فلسطين، قدمها كل من، مدير مديرية القياس الوطني في مؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية المهندس جمال صوالحة، ومدير المترولوجيا الصناعية جلال أبو بكر، ومدير تنظيم القياس محمد سرحان.
يذكر أن المترولوجيا هو علم القياس، يتضمن مجموعة من العمليات اللازمة لضمان الدقة المطلوبة في القياس، وتكمن أهمية هذا العلم في الحاجة الملحة لتوحيد نظام القياس العالمي ورفع جودة المنتجات، إضافة إلى المساهمة في تسهيل حركة التجارة وإزالة العقبات امام التجار، وان 20 أيار هو الذكرى السنوية لتوقيع اتفاقية المتر التي تمت عام 1875 وهو اليوم الذي تم الإجماع عليه من قبل المؤسسات العالمية التي تختص بنشاطات المترولوجيا ليحتفل العالم في كل عام من هذا التاريخ باليوم العالمي للمترولوجيا.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق