اغلاق

الناصرة: لقاء مع مديرة مكتبة أبو سلمى نهى شاهين

التقت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع مديرة مكتبة أبو سلمى البلدية بالناصرة نهى شاهين، التي تحدثت حول أهمية تشجيع القراءة ودور الأهل بتنمية موهبة المطالعة، حيث قالت :


مديرة مكتبة أبو سلمى نهى شاهين، مجموعة
صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

"ان المعرفة هي الطريقة للحرية" شعار يجب على كل انسان ان يدركه وكل عائلة عليها ان تهتم بتوسيع افقها اولا  وأولادهم ثانية للمعرفة، حيث يدركون تاريخ المعرفة والثقافة على مدار التاريخ والا فكيف نعرف من هو غاندي او كولومبوس او تحرير العبيد او استخراج المعادن او تاريخ البراكين، جمال عبد الناصر او النكبة. وكل ما يحيطنا من المعلومات والمعرفة فقط عن طريق المطالعة وعليه فان نهج المعرفة يتم عن طريق الكتب والمطالعة الحرة، كل على ما يهوى ويرغب اتجاه معرفته .. فان وقفت داخل المكتبة سترى بعين الإدراك انك تقف بين صفحات تاريخ المعرفة للعالم فتتجه للمجال الذي ترغبه فتوسع مدارك معرفتك وغوص بتاريخ ومراحل تطور الموضوع الذي تريده".
وأضافت :" للأهل الدور الأهم بهذه المرحلة حيث تبدأ من اول مراحل الطفولة فعندما يقتني الأهل اللعبة او السيارة لأطفالهم يجب ان يقتنوا الكتب الخاصة بالأطفال، حيث ان وعي دور النشر للموضوع أصبح كبيرا فهنالك الكتب الصغيرة البلاستيكية او الكرتون المقوى مع صور كبيرة واضحة توسع افق الطفل للصور الجميلة ثم الكتب مع الأحرف او الكلمة وتتطور لكتب بقصص ومواضيع شيقة جدا للاطفال، ومنها ينمو حب المعرفة للطفل حتى الكبر. وكما يحب الأولاد اليوم التكنولوجيا والهاتف النقال والكمبيوتر الشخصي يجب تشجيعهم على المطالعة الحرة بكتاب حيث ان الكمبيوتر لم ولن يكون البديل للكتاب وهذا ما أثبتته الايام والأبحاث، فللكتاب حب وملمس خاص جدا حميم للإنسان وهو ليس اّلة جامدة قابلة للخراب والتوقف متى يحلو لها بل الكتاب هو الصديق الصدوق للإنسان على مر الإنسانية".

"الجيل الجديد يحارب ليعود إلى القراءة الحرة"
واستهلت :" ازداد الوعي بالقراءة في مجتمعنا، فالجيل الجديد يحارب ليعود إلى القراءة الحرة بالرغم من المغريات التكنولوجية في عصرنا، ولكن العديد ادرك ان التكنولوجيا والحاسوب ليس هواية ترافق الانسان بل هي لسد حاجة مؤقتة واليوم نشاهد عودة جيدة للكتاب والمطالعة الحرة بعد الانتهاء من فترة التعليم الثانوي ومرافقة للتعليم العالي فكثير من الجامعيين يحاولون دمج المطالعة مع تعليمهم كلما سمح لهم الوقت".
أما بالنسبة ان كانت القراءة تفيد لامتحان بسيخومتري اللغة العربية فأجابت :" نعم، حيث ان الكثير من الدارسين لامتحانات القبول للجامعات يظهر لديهم ضعف الثروة اللغوية بمعرفة معاني الكلمات التي يطلب منهم معانيها او إظهار الكلمة الشاذة من مجموع كلمات، لقد واجهنا الكثير من الطلاب يأتون الينا ليسألوا ما معنى هذه الكلمات وما الشاذ منهم، ما يدل على ضعف شديد بالثروة اللغوية لديهم، الامر الذي لا يمكن السيطرة عليه الا بإثراء لغوي يأتي فقط مع المطالعة  ، فكلما ازدادت المطالعة كبرت وأثرت ثروتنا اللغوية الامر ايضا مشابه لباقي اللغات الاخرى (العبرية والانجليزية)".

تشجيع القراءة
وعن دور المكتبة لتشجيع القراءة أجابت :" تقوم مكتبة ابو سلمى البلدية بفعاليات عديدة متواصلة على مر السنين  لجذب وتشجيع القراءة، أطفال وشباب وبالغين، حيث تبدأ ببرنامج ساعة قصة للأطفال أسبوعيا على مدى سنوات متواصلة منذ بداية عمل المكتبة البلدية، ففي كل عام تستقبل المكتبة أطفالها لتروي لهم بواسطة احد الفنانين قصة من المكتبة بطريقة مشوقة مع دمى او مسرحية صغيرة، وهذه الفعالية تجذب المئات من الأطفال أسبوعيا مع أهاليهم، كما ان الندوات الثقافية والفنية واللقاءات المتواصلة مع جيل الابتدائي والثانوي بفعاليات مشوقة بالتنسيق مع مدارسهم ومعلميهم، فالكثير من المدارس تتوجه الينا لاستقبال الطلاب بجولات تعريف بالمكتبة ومحتوياتها وفعالياتها وتقديم فعالية  فنية او ثقافية لهم" .
واستطردت بالقول :" تقام ندوات ثقافية للبالغين مرة في الشهر او لقاءات مع أديب او كاتب او فعالية تقدم بمناسبة  ثقافية او فنية، ان زيارات المكتبة سنوايا تزيد عن 40 ألف زائر يزورون المكتبة لاسباب وطلبات مختلفة، ونحاول دائما ان نلبي طلباتهم واحتياجاتهم، فان المكتبة البلدية تحوي اكثر من 55 ألف كتاب بكل المواضيع والاتجاهات ودائما تحاول إعطاء الجواب لكل سؤال، كما يزورنا الكثير من القراء من المنطقة المجاورة : عيلوط – يافة الناصرة – عين ماهل – اكسال – الرينة وغيرها من القرى المجاورة".

فعاليات المكتبة
وتابعت :" خلال شهر أيار تقوم وزارة الثقافة بدعم فعاليات تقام تحت عنوان شهر القراءة، وفيها تدعم فعاليات ثقافية وفنية تهدف بها الى تشجيع الزيارة والقراء في المكتبة، وهذه السنة اقيمت 5  فعاليات خلال هذا الشهر في مكتبة أبو سلمى البلدية تحت عنوان شهر القراءة، حيث ضمت الفعاليات : ساعة قصة وتفعيل لاطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة – من مدرسة العائلة المقدسة – مع الفنان المخرج هشام سليمان. مسرحية  من مسرح كفرون ليوم الجمعة لاطفالنا وذويهم  بعنوان (الذئب واولاد العنزة) حضرها اكثر من 150 مشاركا. مسرحية (اساطير راقصة)  من مسرح وهي تعتمد على الموسيقى والحركة للاساطير المحكية، وقد حضرها طلاب مدارس المخلص والإنجيلية من الصفوف الاول والثاني والثالث. لقاء شعري زجلي مع فرقة الجليل للزجل الشعبي، لقاء ضم صفوف التاسع من مدارس توفيق زياد ومدرسة ابن سينا ومدرسة الحكمة ومدرسة الجليل لتعريف الجيل الجديد بفن الشعر الزجلي الارتجالي التراثي من ادبنا المحلي العريق. ساعة قصة لجيل الاطفال الصغار 3-5 سنوات لتشويقهم وتقربهم للكتب وبها يتعرفون على القصص الجميلة ويتقربون من مواد الكتب الشيقة مما يجذبهم للمطالعة وحب الكتاب".
واختتمت :" في عام 2014 استعير من المكتبة ما يقارب 20 ألف كتاب، وزاد عدد القراء 1500 قارئ جديد حيث بلغ عدد المسجلين في المكتبة اليوم 17650 مواطنا، هدفنا هذا العام ان نصل للعدد 20 ألف مشارك في المكتبة من اهالي مدينتنا الغالية ونحن نرحب بجميع الاجيال ونحاول الحصول على ما يطلبون من مواد وكتب من البلاد وخارجها".





لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق