اغلاق

الجامعة العربية الأمريكية تجري مقابلات توظيف لخريجيها

أجرت الجامعة العربية الأمريكية، بالتعاون مع شركة الوطنية موبايل، مقابلات توظيف لعدد من الطلبة الخريجين من أجل العمل في قسم العناية بالزبائن في الشركة.



سبق إجراء المقابلات، عقد لقاء يجمع الطلبة المتقدمين مع ممثلي شركة الوطنية موبايل نظمته وحدة شؤون الخريجين في الجامعة بهدف التعرف على الوظيفة وآلية العمل فيها، ومراحل القبول للمتقدمين والتي تتمثل في اجتياز المقابلة، ومن ثم المرحلة التدريبية حول الشركة وبرامجها.
بدوره، أوضح رئيس وحدة شؤون الخريجين بلال الأشقر، أن الجامعة تسعى دائما لتعزيز الشراكات مع مختلف المؤسسات والشركات الفلسطينية كون سوق العمل يتطلب التنسيق والتعاون وتبادل الأفكار والرؤى لتعزيز قدرات الخريجين وامكانياتهم، مؤكدا أن توجيهات إدارة الجامعة واضحة بأن يبقى وحدة شؤون الخريجين على علاقة متواصلة بطلبة الجامعة خاصة بعد تخرجهم، وتسخير كافة الإمكانيات لمساعدتهم بكل السبل المتاحة كونهم أبناء هذه الجامعة ويحملون رسالتها أينما ذهبوا.
من جهته، ثمن مدير التوظيف في شركة الوطنية موبايل رامي حسن دور الجامعة في الاهتمام بطلبتها خلال وجودهم على مقاعد الدراسة وبعد تخرجهم حيث توفر لهم سبل الوصول الى الشركات من اجل التوظيف والتدريب من خلال التعاون والتواصل المستمر، مشيرا إلى أن الوطنية موبايل  تسعى لاستقطاب المتميزين من الخريجين لفريقها، إيمانا منها بالشباب الفلسطيني وقدرته الدائمة على العطاء، موضحا، أن هذا النشاط إنما يأتي ضمن خطة الشركة في هذه المرحلة لاستقطاب موظفين من ذوي الإمكانيات والمهارات العالية والمتميزين لتوظيفهم في دائرة العناية بالزبائن، مبيَنا، أن الوطنية لديها خطط حقيقيه لضمان استمرارية التعاون وتطويره مع الجامعات  كونها المصدر الرئيس لتصدير خريجين مؤهلين لديهم القدرة على التطوير.
من جانبه، أكد الطالب الخريج محمد عسال على أهمية هذا اليوم بالنسبة له ولزملائه قائلا " حتى لو لم تتح لي فرصة التوظيف، فتجربة المقابلة بحد ذاتها تضيف لي الكثير، وتكسبني مهارات لم أكن لأكتسبها إلا بخوض التجربة، فيكفيني معرفة إجراء المقابلات، وكيفية تقديم الوظائف للمؤسسات والشركات"، مشيدا بالخطوة التي قامت بها الجامعة العربية الأمريكية التي تهتم بطلبتها حتى بعد تخرجهم في إتاحة الفرصة لهم من أجل العمل في الشركات والمؤسسات التي تتعاون معها.
يشار إلى أنه تم تقسيم فريق شركة الوطنية موبايل إلى 6 مجموعات لإجراء مقابلات التوظيف مع عشرات الطلبة الخريجين.
في سياق منفصل عقدت وحدة شؤون الخريجين في الجامعة العربية الأمريكية ورشة عمل تدريبية بعنوان " مهارات النجاح "، وذلك بالتعاون مع مؤسسة انجاز فلسطين، تم فيها استضافة مدير البرامج بمؤسسة شركاء في التنمية المستدامة بدر الهدهد.
واستهدفت الورشة طلبة الجامعة الخريجين، بهدف تعريفهم على آليات الاستعداد لدخول سوق العمل.
وافتتح الورشة رئيس وحدة شؤون الخريجين بلال الأشقر بكلمة رحب فيها بالحضور، شاكرا مؤسسة انجاز فلسطين على تعاونهم الدائم، موضحا، أن الجامعة تتطلع دائما لتعزيز العلاقة مع المؤسسات المختلفة للإستفادة من تجاربهم ونقلها للطلبة والخريجين، داعيا الطلبة إلى الاستفادة من الورشة كونها تقدم لهم تعريفا مفصلا عن آليات الاستعداد والالتحاق بسوق العمل الفلسطيني، وكيفية إدارة المرحلة ما بعد التخرج بطريقة تؤهلهم بشكل مهني لوظيفة المستقبل.
بدورها، ثمنت مسؤول مكتب انجاز فلسطين مروه زايد دور الجامعة على مبادرتها الدائمة في سبيل تطوير طلبتها الخريجين وتعزيز تجربتهم، مشيدة بمستوى الوعي لدى الطلبة حول أهمية المشاركة، مؤكدة على ضرورة تطوير الذات، ومعرفة كيفية التسويق لنفسه بطريقة صحيحة.
من جانبه أكد مدير البرامج في مؤسسة شركاء في التنمية المستدامة على أهمية التدريب بالنسبة للخريجين والاستمرار فيه، ومحاولة خلق الفرصة المناسبة لوظيفة العمر، وبناء خبرة عملية وشخصية ومهنية، مقدما عدة نصائح الى الطالب الخريج الباحث عن عمل حيث أكد على ضرورة الالتزام بأخلاق المهنة والمحافظة عليها وعلى أسرار العمل في حال التحاقه بالوظيفة واحترام الاخر والمواعيد والحس بالمسؤولية تجاه العمل، والتحلي بالمرونة والذكاء وحسن التصرف وتقبل النقد والاستماع للنصائح وآراء الآخرين واحترام وجهات نظرهم والسعي للتغيير، واستغلال الوقت في العمل والتفكير والإبداع واستحضار الأفكار الجديدة، والإيمان بقدراته اضافة الى الجد والاجتهاد.
واختتمت الورشة بتخريج الطلبة المشاركين وتسليمهم شهادات المشاركة.









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق