اغلاق

الوادية: نطالب بتعزيز صمود شعبنا لتجنب مخاطر الانقسام

طالب الدكتور ياسر الوادية عضو الإطار القيادي لمنظمة التحرير رئيس تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة "بتكاتف كل الجهود نحو تعزيز صمود أهلنا في كل محافظات



الوطن بدون تمييز او محاباة حزبية وإبعادهم عن كل مخاطر وتجاذبات الانقسام مع ارتفاع معدلات معاناتهم لمعدلات غير مسبوقة، مؤكدا على أن النازحين في مراكز الإيواء أواصحاب البيوت المتضررة والمنشآت المهدمة والأراضي الزراعية المجرفة أو المرضى والجرحى والموظفين أو العمال والخريجين والمعطلين عن العمل يحملون جنسية فلسطينية واحدة يجب أن لاتفرقها المصالح والأهداف الفردية المؤسفة التي تستغل معاناة شعبنا في الوطن".
و
دعا الوادية "أطراف معادلة الانقسام وتعطيل المصالحة لأخذ خطوة للأمام تنهي معاناة الفلسطينيين في الوطن والشتات من الانقسام وتفتح المعابر وتسرع عملية الاعمار وتعيد ربط مؤسسات الوطن من جديد، مشيرا لضرورة أن ينزل كل من يعتاش على الانقسام من الابراج العالية التي بناها نفوذه خلال اعوام الاقتتال والفرقة الوطنية ليتنازل عن اهدافه الشخصية ويخلي الطريق لمسيرة المصالحة الفلسطينية".
وأكد الوادية "أن تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة سيواصل مساعيه لمواجهة كل من يعطل تنفيذ المصالحة ولا يأبه بمعاناة الشعب"، مضيفا "أن تحقيق المصالحة يبدأ مع إعادة رفع المصلحة الفلسطينية فوق المصلحة التنظيمية أو الشخصية".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق