اغلاق

الأوقاف وهيئة الزكاة يبحثان تنفيذ مشروع زكاة الفطر

أكد وكيل وزارة الأوقاف والشئون الدينية الدكتور حسن الصيفي على " ضرورة إتمام مشروع زكاة الفطر بين الإدارة العامة للزكاة بالأوقاف وهيئة الزكاة الفلسطينية،


وكيل وزارة الأوقاف والشون الدينية الدكتور حسن الصيفي

مشيرًا الى " أن تنفيذ مثل هذا المشروع يعمل على توحيد وتوثيق مفهوم الزكاة وصرفها بصورة واضحة في وجدان الشعب الفلسطيني ".
جاء ذلك خلال لقاء نظمه المجلس الأعلى للزكاة والمكون من هيئة الزكاة الفلسطينية والإدارة العامة للزكاة في وزارة الأوقاف بعنوان إطلاق مشروع زكاة الفطر، بحضور كافة لجان الزكاة في قطاع غزة.
وقال د. الصيفي: " أصحبت لجان الزكاة جزءا أصيلا من الإدارة العامة للزكاة، والتي كان لها دور كبير في الحرب على غزة، من خلال إيصال الكساء والغذاء والمال للناس في ظل الحرب الطاحنة التي استمرت 51 يوما"، منوهًا الى " أن لجان الزكاة كان لها دور ريادي في تعزيز صمود أبناء شعبنا وتحقيق النصر".
وشدد وكيل وزارة الأوقاف على " ضرورة التعاون في مثل هذا المشروع لان الهدف واحد، لافتًا الى أن الذي يعمل في مجال الخير إما أن يكون أقرب الناس الى الجنة أو أقرب الناس الى النار، داعياً الى مضاعفة الجهود والعمل الحثيث خاصة وأننا مقبلون على الشهر الفضيل، معربًا في الوقت ذاته عن سعادته بالتعاون مع الهيئة من أجل احتضان هذا الشعب وتعزيز صموده على هذا الأرض ".
بدوره ، أكد الدكتور علاء الدين الرفاتي رئيس مجلس أمناء هيئة الزكاة الفلسطينية " أن مشروع زكاة الفطر جاء لإسعاد الفقير بعيدية قدرها 100 $ في يوم عيد الفطر المبارك، موضحاً أن من ضمن أهداف هيئة الزكاة هو تنظيم شعيرة الزكاة في قطاع غزة لإخراج الفقير الى الكفاف، مبيناً أن هناك 200000 أسرة فقيرة في غزة بحاجة الى المساعدة ".
وبين الرفاتي " ضرورة إنجاح هذا المشروع وأهمية توحيد جمع زكاة الفطر والذي يقدر من 2 - 5 مليون دولار خلال شهر رمضان المبارك لإغناء الفقير في أيام العيد ".
وخلال اللقاء عرضت الهيئة على الحضور الكريم الخطة الكاملة لزكاة الفطر وتم فتح باب النقاش حول العديد من الأمور والقضايا المتعلقة بالمشروع.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق