اغلاق

9 جوائز لفريق المصورين الفلسطينيين بمسابقة دولية

عاد الفريق الفلسطيني المشارك في مسابقة تركيا الدولية للتصوير، والتي تنظمها جمعية "داسك" سنويا، محملا بـ 9 جوائز متفاوتة المراتب.


صور من المسابقة، تصوير: فريق المصورين الفلسطينيين

وحصلت المصورة عايدة قعدان، على المرتبة الثالثة عن فئة الاثار والتاريخ وحصلت المصورة منى العمري، على جائزة منظمة التصوير العالمية UPI، عن فئة الحياة المحلية. 
وحصد الفريق 7 جوائز إضافية أدرجت من قبل لجنة التحكيم في فئات مختلفة، وهي عبارة عن افضل سبعة صور من كل فئة "mentions"، حيث حصل المصور حمودة غنام على 3 mention من فئتي "المناظر العامة " و"الطبيعة "، اما المصور شادي حبيب الله فقد حصل على mention من فئة المناظر العامة.  
وحصل المصور انس الو دعابس على 2 mention احداها عن فئة التاريخ والاخرى عن فئة الطيور.
وعقبت منى العمرين منسقة الفريق التي حازت هي الاخرى على جائزة mention  من فئة "الحياة المحلية": "لجنة التحكيم مكونة من مصورين مخضرمين ومتخصصين من حول العالم، تتغير تركيبتها في كل عام، الامر الذي يجعل التنبؤ بنوعية الصور التي تفضلها لجنة التحكيم شبه مستحيل، لذلك يتحتم عليك تسليم الصورة التي تشعر انها قوية ومميزة ". 
واضافت عمري "المميز لهذا العام كان إنضمام المصور قصي جرادات من اسطنبول للفريق، قصي ابن جنين ومخيم اليرموك، طالب تصوير في جامعة كوجالي التركية ".
وق
ال المصور انس ابو دعابس: "مسابقات التصوير الدولية هي تجربة مهمة على الصعيد المهني، حيث تكشفك على خلفيات متنوعة يمكن للمصور التعرف من خلالها على أساليب جديدة. وحين تكون تجربة كهذه في منطقة ريفية ذات ثقافة شرقية، تمنحنا كمصورين فرصة لتوثيق طقوس وحالات إجتماعية غير متواجدة في فلسطين. لقد خضنا تجربة فريدة على عدة أصعدة كالتعاون المهني والتعرف على جوانب الاخر داخل مجتمعنا الفلسطيني المتنوع" .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق