اغلاق

النائب غنايم: شوارع ومداخل خطيرة بالبلدات العربية تنتظر الحل

أثار عضو الكنيست مسعود غنايم (الحركة الإسلامية - القائمة المشتركة)، موضوع الشوارع والمداخل ومفترقات الطرق الخطيرة، التي تمر من قرى ومدن عربية.


النائب مسعود غنايم

وقال في كلمته أمام الهيئة العامة للكنيست "أتوجه الى وزير المواصلات الجديد القديم بمناسبة تشكيل الحكومة الجديدة القديمة أيضا، لإيجاد حلول للشوارع ومفترقات الطرق الخطيرة التي تمر في القرى والمدن العربية، هذه الشوارع والمداخل تؤدي الى حوادث طرق خطيرة ووقوع ضحايا، وتسبب المعاناة اليومية للمواطنين في هذه المناطق".
وأضاف "من هذه الشوارع، شارع رقم 754 الذي يمر من كفر كنا والمشهد والرينة، هذا الشارع الرئيسي والهام ما زال ينتظر التوسيع والتطوير منذ سنوات لإنهاء المعاناة للمواطنين والمسافرين، وكذلك مدخل قرية دبورية وكوكب وغيرها من المداخل والشوارع التي ما زالت تنتظر الحلول من وزارة المواصلات".

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق