اغلاق

شاحن من الحرير: ابتكار فلسطيني يحقق شهرة واسعة

حقق اختراع المهندسين الفلسطينين الشاب عصمت تفاحة والشابة لما منصور شهرة وأرباحاً كبيرة من اختراعهما الجديد وهو شاحن من الحرير.

الشاحن اللاسلكي صغير يواكب التطور التكنولوجي وصرعة الأجهزة الذكية المنتشرة بكثرة في العالم، مصنوع من القماش الحريري وقماش البارشوت، ويحوي داخله بطارية صغيرة تقوم بشحن الهاتف الذكي عند نفاد بطاريته الأصلية، ومن ثم تقوم بإعادة شحن نفسها عن طريق الطاقة.
لقي المنتج الفلسطيني رواجاً في الأسواق العالمية، وحقق أرباحاً وصلت إلى 40 ألف دولار في غضون خمسة أيام فقط، حيث بيعت 1200 قطعة سعر الواحدة منها يصل 39 دولاراً، بعد أن طرح في الأسواق الأوروبية والأمريكية، وعدد من مواقع التسويق عبر الإنترنت في العالم.
ولجأ المهندسان، وهما من مدينة نابلس شمال الضفة الغربية إلى الأسواق العالمية من أجل تصنيع قطعتهم الصغيرة وتزويد الأسواق بها، كونهما لم يجدا، خلال بحثهما، أي شركة أو مؤسسة فلسطينية ترعاهما أو تتبنى مشروعهما، إضافة إلى أن الإمكانات التقنية والتسويقية متوفرة

لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق