اغلاق

المركز النسوي بمخيم شعفاط يستقبل وفدا نسويا روسياً

استقبلت عضو المجلس التشريعي ومديرة المركز النسوي في مخيم شعفاط جهاد ابو زنيد وفدا نسويا روسيا من مختلف الاديان حل ضيفا على الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية

 
صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال الزيارة

 وبحضور رئيسة الاتحاد انتصار الوزير "أم جهاد" ومنى الخليلي أمينة السر وعضوتا الاتحاد ريما نزال وأريج عودة والمستشار القانوني لمحافظة رام الله والبيرة ورئيسة جمعية الصداقة الروسية الفلسطينية وميسر ابو شاويش من مفوضية العلاقات الخارجية لحركة فتح.
واستعرضت ابو زنيد في حديثها امام الوفد النسوي الروسي، "الظروف القاسية والصعبة التي ادت الى نشوء المخيم والاكتظاظ السكاني فيه والناجم عن المضايقات والسياسات العنصرية التي تنتهجها سلطات الاحتلال بحق المقدسين وتدفعهم الى البناء العشوائي بالمخيم والإهمال المتعمد من قبل بلدية الاحتلال ووكالة الغوث احيانا فيما يتعلق بالخدمات الواجب توفيرها لأبناء المخيم والذي يعد حسب التصنيف الاسرائيلي ضمن ما يسمى حدود البلدية ما ادى الى ظهور مظاهر اجتماعية  سلبية" .
كما واستمع الوفد النسوي الروسي لشهادات حية من اطفال قالوا انهم "فقدوا أعينهم بعد اصابتهم برصاص الجيش الاسرائيلي".
وكان والد الشهيد الطفل محمد ابو خضير الذي استعرض تفاصيل حادثة عملية خطف طفله وتعرضه للضرب ومن ثم الحرق، وعن "التمييز العنصري والاستهزاء بأرواح البشرية من قبل القضاء الاسرائيلي بحق ابناء القدس والمماطلة في البت بقضية قتلة ابنه الشهيد محمد".



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق