اغلاق

حركة النساء تحيي يوم الطفل العالمي بالناصرة والمغار

نحتفل في أول حزيران من كل عام بيوم الطفل العالمي، وكان قد أطلقه اتحاد النساء الديمقراطي العالمي حيث ان حركة النساء عضوا فيه، ففي شهر تشرين الثاني عام 1949،


صور من الفعاليات
  
عُقد مؤتمر باريس وشاركت به روت لوبتش، ممثلة عن حركة النساء الديمقراطيات، وفيه تم مناقشة موضوع حقوق الاطفال وحمايتهم، وبناءً عليه أعلنوا الأول من حزيران يوم الطفل العالمي، ومنذ عام 1950 بدأ الاحتفال بيوم الطفل العالمي، وكذا الأمر في البلاد، وكان ذلك بمبادرة حركة النساء الديمقراطيات، إذ كان لها الفضل في إدراج هذا اليوم ضمن البرنامج السنوي، وباتت تحتفل به جميع الروضات والحضانات.
تميز الاحتفال الأول في البلاد بإرسال مذكرة للكنيست يطالبون فيها بحماية الأطفال عامة، أطفال البلاد والأطفال الفلسطنيين خاصة. كما أقيمت مسيرة في الناصرة من مقر حركة النساء، الذي كان حينها في بيت زكريا توما قرب المسكوبية إلى حديقة البلدية الذي هو اليوم موقف هاجر، وحملوا حمامات السلام وشعارات التآخي على اشكال ورود وأعلام كُتبت عليها المطالب: صحة، تعليم، خبز، حليب، عمل. ومن ذلك الوقت استمر احتفال حركة النساء بهذا اليوم، ففي كل عام تحيي الفروع هذا اليوم بطرق مختلفة. 
وفي هذا السياق، قام فرع الناصرة، ببرنامجه التقليدي، بزيارة ما يقارب 55 روضة في الناصرة، وتعاونت حركة النساء هذا العام مع الشبيبة الشيوعية، إذ قاموا بزيارة الروضات وتوزيع بطاقات يوم الطفل وأكياس الحلوى على الأطفال الذين كانوا بانتظارهم مع مربياتهم، اللواتي اعتدن على زيارة حركة النساء لهم في كل عام وتخللت الزيارة محادثة حول يوم الطفل.
كما وقامت النساء بزيارة مستشفيات الناصرة لأقسام الاطفال والولادة وتوزيع بطاقة يوم الطفل.
أما فرع المغار فقام بفعالية يوم الأحد 31.5 في "ملاهي التوت" في مدينة طمرة، حيث شارك ما يقارب 100 طفل وشمل البرنامج سرد قصة مع دمى قدمتها بدر جردات وفعاليات مائية وتوزيع بطاقة يوم الطفل.
تجدر الإشارة إلى أن هنالك العديد من الفروع التي تعاونت فيها النساء مع الشبيبة الشيوعية، لإقامة الكرنفال والفعاليات وتوزيع بطاقة يوم الطفل.



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق