اغلاق

نصراويات ينتقدن اطلاق الرصاص والمفرقعات بالأعراس

مع بداية فصل الصيف وموسم الأعراس والأفراح، قابلت مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما عددا من سيدات الناصرة، اللواتي تحدثن عن ظاهرة اطلاق المفرقعات والرصاص


ابتسام موسى 

الحي، وفيما يلي مجمل أرائهن.
 
ردينة ربيعة:
لا أؤيد استعمال الأسلحة في الأعراس، وأكره هذه الظاهرة، زوجت أبنائي ولم يدخلوا الأسلحة للفرح، كذلك لا أحب استعمال المفرقعات والرصاص الحي في الأعراس، وسمعت الكثير عن حالات اطلاق النار في الهواء ولا أذهب الى المناسبات التي تطلق الرصاص في الهواء من أجل الفرحة، رسالتي للناس أن لا يستعملوا الأسلحة في الأعراس، وأننا نستطيع أن ندخل الفرحة الى الأعراس بدون وجود الاسلحة والمفرقعات.
 
نوال بزيع:

أنا لا أؤيد وجود الأسلحة في الاعراس لأنه يؤذي الناس الموجودة في العرس، ويحول الفرح الى ترح، ولا توجد حاجة أن نعبر عن فرحنا باطلاق الرصاص، توجد أمور أخرى للتعبير عن الفرح في الأعراس مثل الموسيقى والرقص والتصفيق، وفي حال موت شخص بسبب اطلاق الرصاص في الفرح يصبح جريمة ويجب الانتباه لهذه الظاهرة الخطيرة.
 
ابتسام موسى:
طبعاً لا أؤيد استعمال الأسلحة في الأعراس، وعندما يطلق الشاب الرصاص في الفرح ممكن أن تصيب الرصاصة أحد المدعوين ويصبح الفرح ترحا، كذلك اطلاق المفرقعات في الأفراح خطرة أيضاً لأنها تؤذي الشخص الذي يشعلها ويوجد طرق بديلة لهذه الظاهرة.
 
نجوى ارشيد:
عندما اشارك في أعراس يتواجد فيها اطلاق الرصاص أخرج من العرس متضايقة، لأنني أخاف من اطلاق الرصاص ويخيف المدعوين في العرس، كذلك عندما زوجت ابني لم يطلق الرصاص والمفرقعات أيضاً، وممكن شرارة المفرقعات أن تشعل النار في مكان الفرح.
 

نجوى ارشيد


نوال بزيع


ردينة ربيعة

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق