اغلاق

نجاح باهر لمعرض التاريخ باعدادية عاطف خطيب بشفاعمرو

شهدت مدرسة الاعدادية "ب" على اسم عاطف خطيب في شفاعمرو، خلال الأسبوع الماضي، حيث أقيم معرض تجسدت فيه أحداث الحرب العالمية الأولى والثانية


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما


وكذلك الثورة الصناعية من خلال مجسمات أبدع بها طلاب الصف الثامن أ والصف التاسع ج، وقد بادرت وأشرفت على هذا المشروع المربية منال ريان، التي رافقت الطلاب منذ أن طرحت الفكرة مرورا بمراحل التنفيذ، إلى ان تم قطف ثمرة هذا المجهود من خلال عرض المجسمات، التي نالت اعجاب كل من شاهدها واستمع لشرح الطلاب المشرفين عليها.
كما حضر المعرض مفتش المعارف الأستاذ علي عدوي الذي عبر عن إعجابه بتنظيم وفكرة المعرض. 
هذا وأثنى مدير المدرسة الاستاذ مازن أيوب على هذه الفكرة قائلا: "انها الأولى من نوعها أن نرى معرضا للتاريخ، ونحن دائما مع الابداع ونشدّ على ايدي طلابنا  لتنمية مواهبهم وقدراتهم الفكرية والابداعية، فنحن نمدهم بالإرشاد والتوجيه وهم بدورهم عليهم الانطلاق نحو الأمام" .
وقالت المعلمة منال: "بأنّ مثل تلك الأفكار، هي التي ترسخ المادة التعليمية في أذهان الطلاب، حيث كان عليهم قراءة عدة مواد بالإضافة الى المادة التعليمية في الصف وفهمها جيدا حتى يتمكنوا من بناء مجسم يجسد الحدث التاريخي بدقة. وقد لمست لذة ومتعة العمل لدى الطلاب الى جانب فهم المادة، من خلال اسئلتهم المستمرة في أي مناسبة تتيح لهم السؤال حتى خارج حصص التعليم من أجل اتمام وانجاز العمل على أكمل وجه".
وهي ترى ان مثل هذا العمل يشكل نموذجا لطريقة تعلم مبتكرة وغير تقليدية تحفز الطالب على التجديد والابداع وكذلك الاختراع من خلال تجربة تدخل المتعة الى جانب التعلم لدى الطلاب، خاصة في وقت اصبحنا به في حاجة ملحة لجذب الطلاب للتعليم، وهذا ما نطمح اليه حيث يجسد التعلم ذا معنى.













































لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق