اغلاق

حيفا: توقيع اتفاقية ‘تسوية السكك الحديدية‘

وقع وزير المالية موشيه كحلون صباح اول امس الثلاثاء ورئيس بلدية حيفا يونا ياهف على اتفاقية "تسوية سكة الحديد" في المدينة لخلق تواصل بين المدينة والبحر،


خلال توقيع الاتفاقية

وذلك بتكلفة قدرها 1.3 مليار شيكل. كما وقعت المصادقة على بناء 7700 وحدة سكنية بمختلف أنحاء مدينة حيفا, مما  سيفتح امام الجمهور الجزء الغربي من ميناء حيفا. وسيتم تطوير مركزللترفيه يشمل المقاهي والمطاعم والمراكز التجارية والسكنية، اذ يعتبر ذلك استمرارا مباشرا لمشروع التجديد الكبير الذي واكبته المدينة والذي شمل تطويرا هائلا بمنطقة الحرم المينائي الجامعي و السوق التركي، ساحة باريس، الحي الألماني والمنطقة بأسرها.
واعرب كل من رئيس بلدية يونا ياهف، مدير عام البلدية شموئيل غانز ومهندس البلدية ارييل فاطرمان، عن ارتياحهم لتوقيع كاحلون، اذ انها خطوة هامة نحو تحقيق مشروع الواجهة البحرية، وذلك بعد سنوات عديدة كان فيها المشروع قيد الخيال.
وبموجب الاتفاق، سيتم بناء حوالي 7700 وحدة سكنية على أراضي الدولة على طول سواحل حيفا. كما ان تسوية السكك الحديدية ستساهم بتطوير الواجهة البحرية والمنطقة المحيطة بها، بما في ذلك البناء على نحو 43000 متر مربع من المساحات التجارية بمحاذاة "بيت الجمارك"، و 200 وحدة سكنية بالحرم الجامعي، 500 شقة في منطقة شارع العتيقة (منها 100 على أراضي الدولة)، و 300 وحدة سكنية في محطة بات غاليم، و 500 وحدة سكنية على شاطئ البحر الى جانب 70000 متر مربع من مساحة ستوظف للفندقة والتجارة.
واكد وزير المالية موشيه كاحلون من خلال مداخلته ما يلي: "يعتبر هذا اليوم بالنسبة لي، يوما مميزا كمقيم حيفاوي وكوزير المالية في دولة إسرائيل. فحيفا غير موجودة في المكان الذي يليق بها، وأنها بحاجة إلى مساعدة من الدولة للوصول إلى هذا المكان".
فيما قال رئيس بلدية حيفا يونا ياهف: "الحديث يدور عن خطوة مهمة نحو تحقيق المشروع الذي له أهمية تاريخية لمدينة حيفا، والذي يعكس المبادرة والجهود المستمرة من البلدية لتطوير وتنشيط البلدة التحتى التي من شأنها رفع مكانة حيفا كاحدى المدن الساحلية العالمية". ( وافتنا بالصور والتفاصيل
سامية عرموش -محاميد - الناطقة الرسمية بلسان بلدية حيفا للاعلام العربي )



لمزيد من اخبار حيفا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق