اغلاق

ثانوية الرينة تخرّج الفوج الخامس والثلاثين من طلابها

احتفلت مدرسة الرينة الثانوية، بتخريج الفوج الـ35 من طلابها البالغ عددهم 200 خريج وخريجة،في أجواء احتفاليّة مميّزة جدّا. وشهد الحفل أكثر من ألف مشارك في وفود غفيرة


مجموعة صور من حفل التخريج بعدسة مراسلة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

من الأهالي ولفيف من الضيوف والمدعوين يتقدّمهم رئيس مجلس الرينة المحلّي، خالد إبراهيم طاطور ونائبه، خالد جمال طاطور وعدد من أعضاء المجلس البلديّ ورؤساء الأقسام ولجنة أولياء الأمور ومديرة بنك العمّال، وسام أبو حنّا ووجهاء البلد ورجال الأعمال، إضافة إلى المؤسّسات الفاعلة على السّاحة الريناويّة.
واستقبل الجموع زرافات الخرّيجين على أنغام الأغنية "بكتب اسمك يا بلادي"، ثم قدّم الدكتور محمد عكاشة عريف الحفل رئيس المجلس المحلّي الذي هنّأ الخرّيجين وذويهم وبارك لهم وحثّهم على الدّراسة الجامعيّة في المعاهد العليا وتحقيق أحلامهم، ووجه طاطور شكره الجزيل إلى مدير المدرسة والهيئة التّدريسيّة والعاملين على جهودهم المباركة في بناء وتطوير المدرسة الثانوية وإحراز نتائج مشرّفة، وأعلن رئيس المجلس عن تقديم 10 منح للمدرسة كلّ منها بقيمة ألف شيقل. 
ورحب مدير المدرسة، صبحي عدوي بالحضور وبارك باسم المدرسة وطواقمها للخرّيجين وأهاليهم وأشاد بدور السّلطة المحلّيّة ودعمها للمدرسة الثّانوية، وبدور معلمي المدرسة وإخلاصهم في رسالتهم التربويّة السّامية، وأثنى مدير المدرسة على مفتشها د.صبّاح صبّاح واستقامته وأمانته ومهنيّته العالية، وتمنّى على الخرّيجين أن يأخذوا دورهم في المجتمع وأن يحلّقوا في سماء المجد ويرتدوا لباس العلم والوقار والكرامة.
وبارك مفتّش المدرسة، د.صبّاح صبّاح للخريجين تخرّجهم وحثهم على مواصلة الدراسة الجامعيّة. وألقى كلمة لجنة أولياء الأمور، رضوان طاطور.
تلا ذلك فقرة تكريميّة كرّم فيها رئيس المجلس المحلّي، مديرة بنك العمّال وسام أبو حنّا بدرع تقديريّة، على تبرّعها السّخيّ في المساهمة بتمويل شهادات حفل التّخرّج، وكرّم مدير المدرسة المفتّش صبّاح صبّاح على جهوده وإرشاده للمدرسة لسنوات عديدة، وتمّ تكريم أبو وئام رجل الصّيانة والتّقنيّات في المدرسة على جهوده وتضحياته، وكرّم عبدالرّزّاق حسن مركز التربية الإجتماعيّة بشهادات تقدير كلًّا من الطالب امجد بهنسي عن المجلس الطلابي البلدي وقمر مناصرة وعلي بصول عن فرقة الكحايل للفنّ الشّعبي، والقى عاهد عكاشة كلمة موجزة باسم لجنة المعلمين . 
وكانت كلمة الخرّيجين ألقاها الطّالبان فلك طاطور ومحمّد دفراوي وكانت شاملة جامعة. وشمل الحفل مقطوعة موسيقيّة راقية عزفها كلّ من خرّيج المدرسة، العازف علي سعد عثاملة والعازف لؤي برانسي، وفقرة فنّيّة شعبيّة ألقاها طالب المدرسة محمّد عزّات سيّدي وعزف له الطالب باسل بصول وبشار بصول وهي زجليّة مدرسيّة بعنوان من نظم عبدالرزاق حسن.
واختتم الحفل بتوزيع الشهادات على مئتي خرّيج وخريجة ووزّع المجلس الطلابي باقات من الورد على الخريجين.































































































































لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا
لدخول زاوية حفلات تخريج اضغط هنا

لمزيد من حفلات تخريج اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
حفلات تخريج
اغلاق