اغلاق

معرض المبادرات التربوية الأول في مدينة الناصرة

تتويجًا لمشروع الذي تعمل به جمعية مسار- مركز للتربية في الناصرة منذ ما يزيد عن العامين بدعم من الاتحاد الاوروبي، انطلق في فندق الجاردينا في مدينة الناصرة معرِض المبادرات
Loading the player...

التربوية الأول من نوعه وذلك بحضور العديد من المسؤولين والشخصيات الاجتماعية، وجمهور التربويين والأكاديميين والناشطين الاجتماعيين وناشطي المجتمع المدني وشخصيات رسمية أخرى، وفتح المعرِض أبوابه للراغبين بالاطلاع على مشاريع تربوية تنطلق من رؤيا الضرورة لإنتاج معرفة أصيلة تقدّم البديل الأخلاقي والتربوي والاجتماعي.
يأتي مشروع الدفيئة التربوية التي ضمّت 12 مبادرة ريادية اجتماعية، ثقافية وتربوية ردًّا على المنظومة الفكرية والاجتماعية والسياسية السّائدة والرّاكدة، حيث أنّ مشروع الدفيئة الذي يُعمل به منذ ما يزيد العامين يقوم بإحضار المبادرات من الحيّز الفكري والنّظري إلى حيّز الممارسة وفضاء المشاريع الميدانية.
شاركت جمعية مسار مجموعة من الشركاء الفاعلين في المجتمع المدني كمؤسسة سوا- رام الله، مركز دروب- يركا الجليل الغربي، مؤسسة آنا فرانك- ألمانيا، وبهذا فإنّ مشروع دفيئة المبادرات التربوية .

12 محطّة لعرض المبادرات والتّعريف بها
احتوى المعرِض على 12 محطّة لعرض المبادرات والتّعريف بها والحديث مع المبادِرات عن كثب حول التجربة والصّعوبات والنتائج والتّحديّات المستقبلية، كما واحتوى المعرّض منصتيّ عرض إضافيتين للمشاريع، بحيث خصّصت المنصّة الأولى للمجاورات الصحفية من خلال إجراء المقابلات مع المُبادِرات للمشاريع في محاولة فحص البديل والمختلف في هذه المشاريع ونقل هذه المبادرات من سياقها البحثي إلى الحيّز العام، أمّا المنصّة الثانية فستُخصّص لتقديم عروض ال (play back) من خلال عرض قصص المبادرات التربوية بأسلوب مسرحيّ مختلف وبديل.
وفي حديث لمديرة المشروع الناشطة التربوية أمل تايه عن هذه التجربة قالت :" من المهم اليوم وبعد هذا المجهود الجبّار في بناء ثقافة جديدة في الحقل التربوي والتي لها انعكاسات كثيرة في ميادين مختلفة من عمل مؤسسات المجتمع المدني وتمكين هذا المجتمع المشاركة في هذا المعرِض الذي يحمل رسالة متعدّدة الأبعاد خاصّة في الانتقال من ثقافة الاستهلاك السائدة والمتأثرة بثقافات دخيلة إلى ثقافة إنتاج معرفي أصيلة، تنطلق من قواعدنا المعرفية والثقافية لإنتاج هوية فعّالة ومنطلقة من جذورنا وحضارتنا، اعتمادًا على مقولة جلال الدين الرومي قبل ألف عامٍ- عند الصواب والخطأ هناك حديقة، سألتقيك هناك".
جميع المشاريع نمت وتطورت تحت مشروع "الدفيئة للمبادرات التربوية" والذي تم بدعم من الاتحاد الأوروبي وتقوده جمعية مسار – مركز للتربة مع شركائها، ونحن بمسار نسعى لتحويله الى تقليد يليق بنا كفلسطينيين.

إبراهيم أبو الهيجا: معرض المبادرات التربوية هو تلك الحديقة القائمة ما وراء الصواب والخطأ
وكذلك تحدث إبراهيم أبو الهيجا مدير جمعية مسار في المعرض قائلا :" معرض المبادرات التربوية هو تلك الحديقة القائمة ما وراء الصواب والخطأ، حيث نلتقي لنتحدث مع المبادرين والمبادرات حول احلامهم والتي لربما تكون جزءا من احلامنا حول شغفهم لاحداث، والمعرض يشكل تحركا اجتماعيا رياديا نسعى من خلال الى إعادة النظر بمحاور اهتمامنا كافراد وكمجتمع نبتعد عن حيز الاستهلاك لندخل حديثة حديقة جديدة تظللها جمالية البحث في الجديد فيه، سنلتقي مع مبادرين ومبادرات من أبناء مجتمعنا الفلسطينيين اجتهدوا دون مقابل ليكشفوا عن حديثة تعبق برائحة التغيير، اشعلت بقلوب ما يعادل 200 فرد املا نحو مستقبل افضل ينطلق من عبق تاريخينا ويتغذى من ينابيع ثقافتنا ".


مجموعة صور التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما











































































































لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق