اغلاق

محاولة احراق مركبة مدير ابتدائية عبد العزيز امون بدير الاسد

أفادت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان صحفي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما "تواصل شرطة الشمال مركز " كرميئيل - ليڤ هجليل " بتشخيصاتها الجنائية


تصوير الشرطة

كما وبتحقيقاتها الحثيثة والواسعة النطاق سعيا وراء الكشف عن هوية شاب مشتبه الذي ما زال بعداد المجهول بعد ان كان قد تم رصده نهار البارحة الثلاثاء ، في بلدة دير الاسد الى جانب من مدرسة عبد العزيز امون الابتدائية وتحديدا عند قرابة الساعة 11:00 من قبل مواطني سكان المنطقة هناك ، وهو معتمر خوذة ممتطيا متن دراجة هوائية كهربائية ومنهمكا بسكب مادة على ما يبدو حارقة القابلة للاشتعال حول شتى انحاء صفيح مركبة مدير المدرسة التي كانت مركونة في الجوار هناك، وبالتالي مشعلا النيران فيها وهاربا مع نهره من قبل المواطنين وصراخهم لاتجاهه" .
واضاف البيان: "هذا وتدارك المواطنون الحاصل وقاموا باطفاء الحريق الذي لم يتوسع مع الحاق جملة الحاصل اضرارا مادية جزئية بالمركبة ومن دون تسجيله لاصابات بشرية .
هذا ووفقا لمادة التحقيقات الاولية يشار الى ان خلفية الواقعة ما زالت غير واضحة المعالم تماما مع الاخذ بعين الاعتبار ، صحيح لهذه المرحلة ، عددا من الاتجاهات والمسارات " .



لمزيد من اخبار منطقة الشاغور اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق