اغلاق

د. بشارة بشارات : نصائح اقدمها لكل الصائمين

بحلول شهر رمضان، اعاده الله عليكم بالخير والصحة، أرى من واجبي أن أقدّم بعض النصائح لكل اخوتي الصائمين، من أجل الحفاظ على صحتهم خلال هذا


د. بشارة بشارات


الشهر الفضيل، خاصة وأن هذا العام يحل شهر رمضان في الصيف وكما هو متوقع فنحن على أبواب صيف حار جدًا.
أبدأ نصائحي بأن أشجع الجميع على شرب السوائل، أخص بالذكر الماء، خلال الفترة بين الافطار والسحور لمنع أي جفاف، وعدم التعرض للشمس لساعات طويلة خلال النهار. وأشدد أن الماء هو أفضل السوائل، والإكثار من المشروبات المحلاة، ذات كميات عالية من السكر والسعرات الحرارية، قد تؤثر سلبًا على صحة الصائم ومستوى السكر بالدم.
من الطبيعي استخدام الملح في الوجبات المختلفة، فمطبخنا الشرقي يفتخر أننا نتمالح معًا ونأكل "عيش وملح"، لكن من الضروري عدم الإكثار في الكمية وتحضير الطعام المالح، والذي يسبب العطش ويجعل الصيام أصعب، اضافة لما يسببه الملح من ارتفاع في ضغط الدم. وحتى نجعل صيامنا وافطارنا صحيًا اكثر، من المحبذ أن يرافق الصيام الإكثار من النشاط الرياضي، وذلك ساعتين أو اكثر بعد الافطار.

تناول زيت الزيتون خلال السحور، يعطي الشعور بالشبع، ويحافظ على المعدة
إحدى النصائح التي نقدمها للصائم في خلال هذا الشهر الفضيل، بأن تناول زيت الزيتون خلال السحور، يعطي الشعور بالشبع، ويحافظ على المعدة، كون عملية تحلله بطيئة. اضافة الى ذلك ، فإن استهلاك الخبز من القمح الكامل، والذي اضافة لقيمته الغذائية الغنيّة، يعطي شعورًا في الشبع ويؤثر أقل ب 20-30% على ارتفاع السكر بالدم.
أما بالنسبة للصائمين الذين يتناولون الأدوية اليومية خلال الصباح بشكل اعتيادي، عليهم مراجعة الطبيب لتلقي الارشادات الخاصة بكل متعالج. من المهم عدم أتخاذ قرارات فردية من غير مراجعة الطبيب، مثل تناول الأدوية مرة واحدة وقت السحور. فمثلا : حقن الأنسولين يجب أن لا يأخذها المريض خلال السحور، بل خلال الإفطار، كذلك أدوية ضغط الدم التي تُخفض من نسبة السوائل، يجب تناولها عند الإفطار وليس أثناء السحور.
لذا فمن المهم استشارة الطبيب بما يتعلق بالتوقيت المناسب بتناول الأدوية، لأنه- في الغالب -  يتوجب خلال شهر رمضان تناول معظم الأدوية التي كان الصائم يتناولها خلال الصباح، عند الإفطار، وخاصة مصابي الأمراض المزمنة.
وأخيرًا، اتمنى لجميع أخوتي المسلمين، شهرًا مباركًا، وأوقاتًا رائعة تقضونها مع عائلاتكم وأحبابكم.
وكل رمضان وانتم بألف خير وصحة.

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق