اغلاق

يوسف خير رئيس جمعيّة السيّاحة بالبقيعة يتحدث لبانيت

خلال المهرجان الذي أقيم في البقيعة من أجل دعم السياحة، التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع يوسف خير، رئيس جمعيّة السياحة في قرية البقيعة،
Loading the player...

الذي قال: " كل شيء يتم القيام به من أجل جلب السيّاح للقرية نحن نؤيّده، ولكن نحن نعاني من مشكلة منذ عدّة سنوات، فلدينا قائمة بأسماء 72 مصلحة تعطي خدمات للسيّاح أفلست وتم اغلاقها ".
وتابع خير: " سبب افلاس هذه المصالح الـ 72 واغلاقها هو أنّ المرشدين السياحيّين الذين يرافقون السيّاح، يقومون بتخويف السيّاح واخبارهم بأنّ الدروز هم عدوانيّون، وأنّ دروز البقيعة أرادوا أن يحرقوا الكنيس في القرية وأنّهم قاموا بأسر شرطيّة ونووا قتلها " في أحداث 2007 "، وهناك خطورة من دخول الدكاكين والشراء في البقيعة، وبسبب هذه التصرفات لمرشدي السياحة، أفلست المصالح ونحن نحمّل المسؤوليّة في هذا الوضع لمكتب سلطة تطوير الجليل والمجلس المحلّي ".
وأضاف يوسف خير: " نحن نتّهم المجلس المحلّي وسلطة تطوير الجليل، أنّهم غضّوا النظر عن هذه المشاكل الموجودة ممّا أدى الى افلاس عشرات المصالح في البقيعة ".
وأنهى خير حديثه مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما : " نحن مع المهرجانات، ولكنّنا نطلب من المجلس المحلّي أن يعمل لمنع التحريض ضد أهالي القرية، لأنّ هناك تحريض ضد أهالي البقيعة "


تصوير عماد غضبان مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

لمزيد من اخبار ترشيحا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق