اغلاق

شفاعمرو: لجنة الحريات تزور المحرر جميل صفوري

زار وفد من لجنة الحريات والأسرى والشهداء والجرحى المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل الفلسطيني الاسير جميل صفوري ابن مدينة شفاعمرو،


خلال زيارة الاسير المحرر جميل صفوري

الذي افرج عنه امس بعد اعتقال دام 17 شهرا على خلفية الاحداث التي وقعت في شفاعمرو سنة 2005، حيث قام نتان زاده باطلاق النار على المواطنين، وسقط ضحيتها العديد من الشهداء .
وضم الوفد كلا من الشيخ رائد صلاح رئيس لجنة الحريات ورئيس الحركة الإسلامية، وعضو المكتب السياسي الاستاذ عبد الحكيم مفيد، وفراس العمري مدير مؤسسة يوسف الصديق، والشيخ ابو فراس سواعد مسؤول الدعوة المحلية في شفاعمرو .
وكان في استقبال الوفد الاسير المحرر جميل صفوري وافراد عائلته، الذين ثمنوا هذه الزيارة، وشكروا الشيخ رائد صلاح والحركة الاسلامية على جهودهم في سبيل نصرة قضية الاسراء.
وفي حديث لنا مع الاسير المحرر جميل صفوري قال: "القضية المركزية التي حكمت عليها تعود احداثها للعملية الارهابية التي تم خلالها الاعتداء على اهالي شفاعمرو، وسقط منهم الشهداء، هذه العملية الاجرامية هدفت الى النيل من العرب ، طبعا الاسيرين نعمان بحوس وباسل خطيب هما ايضا ممن اعتقلا على نفس الخلفية وان شاء الله سيتم الافراج عنهما قريبا ،وفي هذا المقام اوجه تحياتي لكل الاسرى في سجون المؤسسة الاسرائيلية، وادعو الئ نصرة قضيتهم والعمل على الافراج عنهم".


لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق