اغلاق

‘لغتي عربية 100%‘ مبادرة ثقافية توعوية شبابية من القدس

نفذت جمعية برج اللقلق المجتمعي ضمن مشروع سفراء القدس مبادرة نوعية لطالبات الصف العاشر بمدرسة الروضة الحديثة حول الاستعمار اللغوي.



وهدفت هذه المبادرة الى توعية المجتمع الفلسطيني والمقدسي  بالتحديات التي تواجه اللغة العربية والتي تتمثل بهمينة اللغة العبرية والتي تتجلى بالتداخل اللغوي العبري في اللغة العبرية لدى المجتمع الفلسطيني بشكل عام والمجتمع المقدسي بشكل خاص.
وجاءت فكرة المبادرة بعد التدريبات المكثفة للطالبات حول المبادرات المجتمعية وكيفية الخروج بافكار لمبادرات تساهم في احداث ايجابي في المجتمع بايدي شبابية.
وتنوعت نشاطات وفعاليات هذه المبادرة، ففي ببداية التنفيذ التحق المبادرين بحلقة نقاش مع الاستاذ خالد عوده الله حول الاستعمار اللغوي ساهمت في تعريفهم بشكل اكبر بالموضوع بالاضافة الى الاشارة الى خطورة هذا التمدد اللغوي وخاصة عند فئة الشباب الفلسطيني والمقدسي. من ثم تم تقديم سكتش مسرحي بالمدارس في نهاية العام الدارسي من قبل مجموعة من الطالبات المبادرات حول  مدى استعمال المفردات العبرية واثارها على اللغة الام. بالاضافة الى الاذاعة الصفية بتوعية جميع طالبات المدرسة المبادرة ببدائل كل كلمة عبرية باللغة العربية. و من ثم تطرقو الى الجانب  الالكتروني بالتوعية بحملة "بنقول بالعربي" والتي هدفت الى تعريف المقدسين باسماء المناطق والمصطلحات العربية البديلة عن العبرية  المتدولة في الشارع والمكتب والحي العربي.
وعبرت احدى الطالبات المبادرات ياسمين الحلواني ان فكرة المبادرة خرجت من وراء الكم الهائل للاستعمال اللغوي للكلمات الاجنبية وخاصة العبرية لدى شبابنا واهالينا في القدس خاصة الذين يعملون لدى سوق العمل الاسرائيلي.
ونشرت المبادرة ملصقات حملة (بنقول بالعربي) تم تلزيقها بالقدس والمناطق المجاورة بالمناطق والمصطلحات العربية التي هي بديلة عن العبرية وهي كالاتي: المصطلحات كانت : جهاز انذار بدل ازعكا، تحويلة طبية بدل تحيفوت، امتحان نظري للسياقة بدل تؤوريا، محطة باص بدل تحنا، حلويات بدل عوجوت، حاجز بدل محسوم، رافعة بدل منوف، اشارة مرور بدل منوف، رخام بدل شايش، صراف الي بدل كاسبومات، صيانة سيارة بدل تيبول، مواد خام بدل كرستا، سخان مي بدل كمكم، حاجز بدل محسوم، مكيف/مدفي بدل مزجان، وحبس منزلي  بدل معتسار بيت. اما المناطق: مامن الله بدل ماميلا، لفتا بدل التلة الفرنسية، دير ياسين بدل جيفعات شؤول، ام الرشراش بدل ايلات، يافا المحتلة بدل تل ابيب.
ويذكر ان مشروع سفراء  القدس التي نفذت المبادرة من خلاله هو بالشراكة مع مؤسسة الرؤيا الفلسطينية ومركز السرايا وبدعم من مركز تطوير المؤسسات الاهلية الفلسطينية وبتمويل من البنك الدولي.




لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق