اغلاق

القائمة المشتركة: الجريمة في غزة هي الحصار الإسرائيلي

أكدت القائمة المشتركة "أن الجريمة الكبرى في غزة هي الحصار الإسرائيلي، والحرب العدوانية والقتل والتدمير، التي يتعرض لها نحو مليوني فلسطيني،



والتي حولتهم الى رهائن وجعل من قطاع غزة سجنًا ضخمًا".
جاء هذا التأكيد في ختام اجتماع كتلة القائمة المشتركة، الذي عقدته امس في الكنيست، وتناولت فيه جملة من القضايا الحارقة على الأجندة ومنها: "أسطول كسر الحصار عن غزة، والاعتداء الغاشم على كنيسة الطابغة والهجمة العنصرية على مسرح الميدان".
وحيّت القائمة المشتركة منظمي أسطول الحرية (3) لكسر الحصار عن غزة وجمهور المشاركين من نشطاء سلام ومنظمات حقوق إنسان، وعبرت عن دعمها ومساندتها لمشاركة النائب عن القائمة المشتركة الدكتور باسل غطاس في الأسطول.
وجاء في بيان أصدرته القائمة المشتركة لوسائل الإعلام: "واجبنا الوطني كأبناء الشعب الفلسطيني والإنساني الوقوف لجانب أهلنا في غزة وعلينا التفاعل أكثر مع قضاياه لاسيما في مطلب اعادة البناء وفي الموقف والنشاط السياسي والإنساني، خصوصا في ظل التواطؤ العربي المعيب".
وأشارت القائمة المشتركة إلى أن أسطول الحرية أثبت بأن العالم يدعم ويساند مطلب كسر الحصار وحق الشعب الفلسطيني بالحرية والاستقلال والعيش بكرامة. وأكدت القائمة بأن إسرائيل ترتكب جرائم حرب في غزة، كما أشارت التقارير الدولية، وهناك حق وواجب التضامن مع أهالي غزة في وجه العدوان المستمر عليهم.
وأدانت القائمة المشتركة موجة التحريض على النائب باسل غطاس، بعد أن أعلن مشاركته في أسطول الحرية لكسر الحصار عن قطاع غزة، حيث انفلت أعضاء كنيست من اليمين المتطرف وشنوا حملة مسمومة ضد غطاس، فيما دعا وزير في الحكومة الإسرائيلية إلى تقديم غطاس للمحاكمة.
وقالت القائمة المشتركة: "إن الحملة المسعورة ضد غطاس، لمشاركته في أسطول الحرية مع المئات من أحرار العالم، هي محاولة لكسر شوكة النضال ضد الاحتلال وهي ملاحقة سياسية بائسة ومنافية لقيم الديمقراطية والحق في ممارسة العمل السياسي ".

أيمن عودة: من حقنا إنهاء الحصار
وبارك النائب أيمن عودة خطوة النائب باسل غطاس في المشاركة بأسطول كسر الحصار عن غزة وقال: "نحن نعتبر أن من حقنا إنهاء الحصار ونعتبر كل نضال من أجل إنهاء هذه الجريمة نضالا عادلا".
وفي قضية الاعتداء على كنيسة الطابغة في طبريا، شددت القائمة المشتركة على مطلبها "الاعلان عن جماعات عمليات "تدفيع الثمن" الإجرامية والمتطرفة، منظمة إرهابية وحمّلت الحكومة المسؤولية عن هذه الجرائم التي تهدف للاعتداء على الوجود العربي وحق الفلسطيني بالحياة وليس على قدسية الكنيسة فحسب".
ودعت القائمة المشتركة الى "تكثيف الدعم الجماهيري لمسرح الميدان ودعمه بواسطة تبني عروضًا لمسرحية "الزمن الموازي" كخطوة تضامنية للتصدي للهجمة العنصرية التي شنتها وزيرة الثقافة، ميري ريغيف، بحق المسرح والتي وصل أوجها عند إعلانها تجميد التمويل للمسرح. وأدانت القائمة هذه الحملة التي تهدف لقمع حرية التعبير والثقافة والمس في استقلالية المسارح والفنانين العرب". 

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق