اغلاق

لجنة الصحة تناقش عيادات الصحة النفسية في القرى العربية

أقرت اللجنة البرلمانية للعمل، والرفاه والصحة اجراءجلسة اضافية للنقاش حول تداعيات -الخطة الاصلاحية لعيادات الصحة النفسية - وتأثيرها على القرى العربية.


النائب دوف حنين

 وجاء هذا بعد طلب قدمه النائب الجبهوي دوف حنين (القائمة المشتركة) الى رئيس اللجنة النائب ايلي ألالوف (حزب "كلنا").
وقال دوف حنين: "في الأول  من يوليو ستنتقل عيادات الصحة النفسية الى مسؤولية صناديق المرضى بعد أن كانت تابعة للحكومة، ونتيجة لذلك ستواجه عيادات الصحة النفسية في شفاعمرو وأم الفحم خطر الاغلاق". هذه العيادات تعمل ضمن اطار "مركز لطيف" وغالبية العاملين فيها هم اخصائيين عرب. هذا حق أساسي للناس بأن تحصل على العلاج بلغتها الأم، ومن غير المقبول بتاتا ان تغلق هذه العيادات ويقال عامليها".
النائب حنين، هو من المساهمين الاساسيين في اثارة هذه القضية - الخطة الاصلاحية للعيادات النفسية - ونتيجة لهذا الاصلاح فسيتم الغاء تقديم العلاج بالمجان، وقريبا سيصبح مقابل دفع.

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق