اغلاق

افطار رمضاني يجمع مسلمين ومسيحين ويهودا بالقدس

اقام `صندوق الصداقة `، يوم امس الأول الاربعاء ، وجبة افطار مشتركة شارك فيها مسلمون ، يهود ومسيحيون في النادي الاجتماعي جبشة ،

  في البلدة القديمة في القدس ( قرب بوابة يافا )، وذلك بمناسبة الشهر الفضيل ، في اطار الحملة لصندوق الصداقة مساعدة العائلات المستورة في المجتمع العربي وشرقي القدس.
وشارك في الافطار الحاج عيسى الطويل ، الاب ميشل سغن والحاخام يحيئل اكشطاين رئيس صندوق الصداقة .
ويعمل الصندوق منذ 15 عاما ، حيث تجمع التبرعات من المسيحيين عبر العالم لدعم المجتمع الاسرائيلي .
وقال اكشطاين : " في بداية عمب الصندوق كانت حيرة لمن نقدم المساعدة ، وقررت التركيز على الفئات الضعيفة ، وذلك بعد معاينتي لمئات الاف الفقراء في اسرائيل ، وخاصة الفئات الضعيفة منهم مثل الاطفال والمسنين وكذلك اتخذت قرارا ان يساعد الصندوق كل شرائح المجتمع الاسرائيلي لانني اؤمن ان هذه هي الطريق الوحيدة لدعم دولة اسرائيل " .
من جهته ، شكر الحاج عيسى الطويل رئيس الصندوق وبارك للجميع بحلول الشهر الفضيل ، منوها الى ان عائلات عربية عديدة في القدس تعتاش من مخصصات التأمين الوطني فقط ، وسط غياب مؤسسات ترعاهم ، وان هذا الصندوق يوفر الدعم الهام لهذه العائلات ، ونحن نقدر ذلك كثيرا .

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق