اغلاق

بلدية شفاعمرو تنجح في اعتراضها إقامة كسارة وخط غاز

عمم الناطق بلسان بلدية شفاعمرو بيانا على وسائل الاعلام، وصلت نسخة منه موقع بانيت وصحيفة بانوراما، جاء فيه:


صورة لشفاعمرو

"لقيت الملاحظات والاعتراضات التي قدمتها بلدية شفاعمرو لمجلس التخطيط والبناء القطري في كل ما يتعلق بمنطقة نفوذ شفاعمرو التجاوب خصوصاً في ما يتعلق بموضوعي الكسارات وخط تخزين الغاز، والأول يتعلق بجودة البيئة والحياة فيما الثاني يتعلق بالحفاظ على الأرض من المصادرة ومن عدم إمكانية التطوير". 
وأضاف "طبقاً لمخطط تاما 14 (ب) القطري ستكون مساحات واسعة من الأحراش شرق المدينة معدة لكسارات بينما بموجب الخريطة الهيكلية لشفاعمرو الجاري إعدادها سيقام بمحاذاة المنطقة المذكورة حي سكني جديد. وأكدت البلدية في اعتراضها على ان وجود كسارات قرب الأحياء السكنية يمس بجودة حياة السكان ويمنع منهم البناء في المنطقة القريبة من الكسارات بمسافة 500 متر". 
وأشارت البلدية في اعتراضها "إلى التأثيرات البيئية السلبية لوجود كسارات قرب الأحياء السكنية، فيما الهدف من الخريطة الهيكلية للمدينة تطوير المدينة وتحسين جودة البيئة وعدم المس بالمناطق المفتوحة وبالأحراش".

"تم عرض بدائل، منها إقامة الكسارات خارج منطقة نفوذ شفاعمرو"
ونوهت أنه "تم عرض بدائل، منها إقامة الكسارات خارج منطقة نفوذ شفاعمرو، شمال كسارة "حنتون" لكن البلدية اعترضت أيضاً على ذلك وأكدت من جديد أنه لا يجوز العودة إلى الوضع السابق الذي تأثر فيه سكان المدينة من ضجيج الكسارة القديمة والغبار فيما استفاد مجلس مسغاف من الضرائب. وأكدت البلدية في اعتراضها أنها تضررت كثيراً في السابق من الكسارات ودفعت ثمناً بيئياً كبيراً وأنه حان الوقت لتحقيق العدالة الاجتماعية وللتخلص من الكسارات نهائياً". 
واعترضت البلدية "على مخطط "تاما 32 (أ)- خريطة هيكلية تفصيلية لمواقع تخزين الغاز – إذ كان مخططاً أن يمر خط الغاز من منطقة مفراتس حيفا إلى شارع 70 ليدخل شفاعمرو ويمر بمحاذاة الأحياء السكنية جنوب غربها باتجاه طمرة مروراً بمنتزه شفاعمرو والناعمة، ما يهدد مصادرة مساحات واسعة من أراضي المواطنين تضاف إلى المصادرة المتوقعة لشق شارع 6 ما يقلص بالتالي إمكانيات التطوير المستقبلي في المناطق المذكورة إذ يمنع البناء حتى مسافة 30 متراً من خط الغاز". 
وطالبت البلدية معدي المخطط باعتماد البنى التحتية القائمة سواء في شارع "22" أو خط البناء المعد لشارع 6 بدلاً من مصادرة أراضٍ جديدة.
وأكد "لقي هذا الطلب التجاوب في جلسة الأسبوع الماضي. وتقرر رفع توصية بهذه الروح لـ"اللجنة الفرعية لمسائل تخطيط أساسية – فلنتاع" أي أن يكون الخط محاذياً لمسار شارع "6" المستقبلي".

وطالبت البلدية بشمل كل منطقة نفوذ شفاعمرو ضمن "النسيج المديني"
وتطرقت ورقة الملاحظات التي قدمها رئيس بلدية شفاعمرو، أمين عنبتاوي (بمشاركة المركز العربي للتخطيط البديل) على المخطط القطري "تاما 35 (1)" المتعلق بالتطوير وشروطه. وبحسب المخطط تم شمل مساحات واسعة من المدينة خارج ما يسمى منطقة "النسيج المدني" على نحو يعرقل التطوير المستقبلي فيها. وطالبت البلدية بشمل كل منطقة نفوذ شفاعمرو ضمن "النسيج المديني"، بما يناسب الخريطة الهيكلية التي يتم إعدادها للمدينة التي بموجبها ستكون شفاعمرو  مدينة مركزية أي أن يكون التطوير مناسباً لتعريف "المدينة". كما طالبت البلدية بأن تكون منطقة الكسارة الحالية "حنتون" ضمن هذا النسيج وذلك لشملها في المستقبل (بعد إغلاقها) إلى المنطقة الصناعية التابعة لشفاعمرو. وأبدت اللجنة اللوائية استعدادها المبدئي لقبول الطلب.
وأبدى رئيس البلدية، أمين عنبتاوي ارتياحه من سير الأمور في كل ما يتعلق بالاعتراضات التي قدمتها البلدية، مشيراً إلى مهنية العمل في إعداد الخريطة الهيكلية وحرص إدارة البلدية على إعداد خريطة تليق بالمدينة ومركزيتها وتضمن تطويرها لعشرات السنين أسوة بالمدن الكبرى في البلاد الأمر الذي أكدته مستشارة الرئيس لشؤون الخريطة الهيكلية للمدينة المهندسة الدكتورة هناء حمدان صليبا.

لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق