اغلاق

الصديق: توقيع اتفاق للافراج عن الأسير خضر عدنان

قال محمود الويسي من جمعية الحريات : " ان صحة الشيخ خضر عدنان مستقرة رغم تردي حالته الصحية ، وما من صحة للشائعات التي تحدثت عن ترد خطير في صحته ،
Loading the player...
Loading the player...

خلال الساعات الماضية وحتى وفاته" ، مؤكدا " ان الشيخ خضر عدنان لا زال يخوض نضاله من اجل حريته ، ولا زال يخوض اضرابه عن الطعام لليوم الـ 54 على التوالي ، وذلك احتجاجا على اعتقاله الاداري دون اي تهمة موجهة له" . وتابع الويسي قائلا : "ان الشيخ يخضع للعلاج في مستشفى اساف هروفيه (صرفند) وعائلته تتواجد في المستشفى وذلك بعد تراجع حالته الصحية بعد الاضراب الطويل عن الطعام".
وكان الشيخ خضر عدنان خاض اضرابا طويلا عن الطعام كاول اطول اضراب عن الطعام وصل 74 يوما متواصلا عام 2012 بعد اعتقاله اداريا ايضا وفي حينه توصلت الجهات الامنية لاتفاق مع الشيخ باطلاق سراحه بمصادقة المحكمة العليا ، واعيد اعتقاله اداريا في الشهور الاخيرة .
ويشار الى ان نضالات الشيخ في ما يعرف بمعركة الامعاء الخاوية تتكرر ، حيث خاض اول اضراب له عن الطعام عام 2005 حينما كان رهن الاعتقال في سجن شطة احتجاج على عزله بزنزانة انفرادية.

بيان لنادي الاسير الفلسطيني حول صحة الاسير خضر عدنان
ووصل لموقع بانيت وصحيفة بانورامابيان من نادي الاسير الفلسطيني ، جاء فيه : " في هذه المرحلة الحرجة والدقيقة التي تمر فيها قضية الأسير خضر عدنان المضرب عن الطعام لليوم  55 على التوالي رافضاً اعتقاله الإداري، فإننا في نادي الأسير الفلسطيني نناشد جميع وسائل الإعلام الفلسطينية والصحفيين إلى توخي الدقة والحذر عند نقل ونشر أية معلومة وأخذها من مصادرها، كما نؤكد على موقفنا الداعم والمساند لموقف عائلة الأسير في ظل ما تمر به من أوضاع عصيبة وقاسية، ونتابع حتى هذه اللحظة مجريات القضية عن كثب حتى ينال الأسير خضر عدنان الحرية بكرامة  ".

انباء عن اتفاق مع محامي الشيخ خضر عدنان
علم مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما ان انباء تتوارد في هذه الساعة عن توصل الجهات الامنية لاتفاق مع محامي الشيخ خضر عدنان لاطلاق سراحه في الثاني عشر من تموز القادم 12/07/2015 . وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع النائب المحامي اسامة السعدي اكد ذلك قائلا : " بذلك يسجل الشيخ عدنان انتصاره الثالث في حياته كمعتقل اداري بامعائه الخاوية " .

الصديق: توقيع اتفاق للافراج عن الأسير خضر عدنان
أعلنت مؤسسة يوسف الصديق لرعاية السجين داخل الخط الاخضر " بأن السلطات الإسرائيلية قررت الإفراج عن الأسير خضر عدنان في الثاني عشر من شهر يوليو القادم " 12/7/2015 " مقابل فك اضرابه عن الطعام" .
وأكدت المؤسسة على " أن الأسير يتمتع بصحة جيدة ولا صحة للإشاعات التي نشرت حول استشهاده والتي كان الهدف منها ارباك العائلة ومحاولة الضغط النفسي عليهم ".
وبارك الأستاذ فراس العمري مدير مؤسسة يوسف الصديق وعرو لجنة الحريات والأسرى المنبثقة عن لجنة المتابعة " هذا النصر الذي سجله الأسير خضر عدنان للمرة الثانية والذي يمثل انتصارا لكل أسرى الحرية" .
بدوره وجه الأسير خضر عدنان " رسالة شكر لكل من وقف الى جانبه ودعمه خاصة أهالي الداخل الفلسطيني والقدس الذين تظاهروا داخل المستشفى حيث وصلت أصواتهم الى الشيخ الأسير خضر عدنان ".


مجموعة صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما





لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق