اغلاق

الطيرة: اجتماع يبحث ظاهرة تغيّب الطلاب بعد الامتحانات النهائية

حارث عيسى: عقدت بلدية الطيرة صباح امس الأحد، اجتماعاً هاماً دعت إليه مدراء المدارس الابتدائية والإعدادية وممثلي وزارة التربية والتعليم،


المحامي مأمون عبد الحي 

من أجل التباحث واتخاذ اجراءات محددة لاجتثاث ظاهرة عدم توجه الطلاب لمدارسهم بعد انتهاء الامتحانات النهائية، وتذمر بعض الأهالي والجهات من هذه الظاهرة المقلقة.
شارك في الاجتماع بالإضافة لرئيس بلدية الطيرة، المحامي مأمون عبد الحي القائم بأعمال الرئيس، المحامي سامح عراقي ومدير قسم المعارف في الطيرة، د. خالد مطر ووكيل رئيس البلدية، حسام سلطان ومفتش اللواء، طارق أبو حجلة والمُفتشة، مُزنة طيبي ومدراء مدارس الابتدائيات: الزهراء، المجد (أبو زايد)، الغزالي، العمريّة، الابتدائية (و)، النجاح، ومدراء مدرستي الإعدادية (ب) و(أ)، حيثُ تعذر حضور مدير مدرسة الإعدادية عبد الرؤوف سمارة(ج) بسبب ظرف صحية.
تمّ خلال الاجتماع البحث بشكل عميق ومفصّل في جميع المواضيع المتعلقة بما يحصل مؤخراً حول قضيّة تغيّب الطلاب، وعدم ارتيادهم لمدارسهم بعد تقديمهم للامتحانات الدراسيّة النهائية، وتقاعس بعض الأهالي عن ارسالهم وخصوصاً منذ حلول شهر رمضان المبارك. وقد قدّم مدراء المدارس أراءهم وتصوراتهم حول هذه الظاهرة، واهم السُبل والأساليب التي يمكن اتخاذها من أجل ضمان عدم تكرارها داخل المدارس مستقبلاً. وقد تمّ الاستماع لاقتراحات وخطط عديدة من قبل المدراء والمفتشين والبلديّة، وتوصل المجتمعون إلى تشكيل لجنة خاصّة مؤلفة من مدير قسم المعارف د. خالد مطر، المفتشة مُزنة طيبي، مديرا الإعداديتين أمين منصور وراضي قاسم، مدير مدرسة الغزالي نورس سلطان ومروان عبد الحي، رئيس لجنة أولياء أمور الطلاب.
وستقوم هذه اللجنة قبل الأول من شهر أيلول (سبتمبر) القادم بتقديم توصياتها واقتراحاتها والحلول الناجعة لمقاومة هذه الظاهرة، على ان يتم الإعلان عنها لاحقاً للجمهور بعد تبنيها، وذلك من أجل الالتزام بتطبيقها كبلدية وأهل ومدارس خلال السنة التعليمية القادمة. وقد أكد جميع الحضور على أنّ هذه الظاهرة يجب أن تنتهي وتُجتث من جذورها، وأن لا تتكرر مستقبلاً.  


الصور من الأرشيف

























لمزيد من اخبار مدينة الطيرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق