اغلاق

التألق والإنتاج في اللغة الانجليزيّة في مدرسة عبلين د

قامت مدرسة عبلين "د" الابتدائيّة بسلسلة فعاليات في اللغة الانجليزية بإشراف المعلّمة استقلال هيبي، وقد شمل البرنامج الصّفوف من الثّالثة حتّى السادسة.


صور من الفعاليات

وقالت المعلمة استقلال هيبي :" لقد تمّ تحضير هذه الفعاليّات لتتلاءم مع منهاج اللغة الانجليزيّة الجديد - ولم تخلُ فعاليّاتنا من ما يسمى بـ: "تّعلم ذو معنى" - Meaningful Learning موضوع الفعاليات Theme)) هو " تعليم المتلازمات اللفظية في اللغة الانكليزية"- Teaching Collocations والمتلازمات اللفظية هي نوع من العبارات الاصطلاحية.
تم اختيار هذا الموضوع لأن اللغة الاصطلاحية عامة والمتلازمات اللفظية خاصة تساهم في تقوية قدرة الطّالب من التّحدث والكتابة بمستوى عال في الانكليزية فتصبح لغته قريبة من مستوى متحدّثي اللغة الانكليزية كلغة أم ."Native Speakers- .
افتتحت الفعاليّات بكلمة الخريجين الرائعين والممثلّين عن صفوف السوادس – سوزان عثمان وسلام مريسات ، ولم تخل كلمتهم من اللغة الاصطلاحية وقد أبدعوا في قول كلمتهم بطلاقة ودقة" .
وتابعت المعلّمة: " شعار فعاليّاتنا هو - من مستوى الاستيعاب الى مستوى الانتاج –
From Receptive Knowledge to Productive Knowledge، إذ تمّ من خلال هذه الفعاليات نقل الطّالب من مستوى الاستيعاب إلى مستوى الإنتاج، أي الابداع، وقد أبدع طلاب الروابع في تأليف قصصهم الخاصّة وأبدعوا في استعمال اللغة الاصطلاحية في قصصهم مما يدل على تطور قدرتهم في مهارة كتابة اللغة الانجليزية Written English . كذلك أبدع الطّلاب من جميع الصّفوف المذكورة أعلاه ، وتميّزوا في عرض مسرحيات شتّى مستعملين اللغة الاصطلاحيّة بطلاقة ودقّة في الكلام والحوار- Spoken English.
بالإضافة  إلى ذلك، فقد حرصت المعلّمة على دمجالموسيقى بالفعاليات وبالتّالي ، تعرّف طلاب الخامس والسّادس على ثقافات أخرى من خلال مشاهدة فيلم التايتانك Titanic  والاستماع إلى أغنية الفيلم الشهيرة بصوت المطربة "سيلين ديون".  كذلك قام الطلاب بحل ورقة عمل خلال الاستماع طُلب منهم فيها أن يضيفوا الضمائر الناقصة  بأنواعها المختلفة المطلوبة لهذه الصّفوف.
كذلك، قامت ثلاث طّالبات موهوبات من السّوادس بمفاجأة الصفوف خلال هذه الفعالية بدخول الصّف وعزف أغنية التايتنك على آلاتهم الموسيقيّة وهنَّ: ملاك سكران ( البيانو), سارة سواعد وآية رسلان ( القيثارة).
وتمّ  دمج الفنون خلال الفعاليّات إذ قام جميع الطلاب بكتابة شعارات بالانكليزية على ثيابهم المدرسيّة ومن ثمّ تحضير شعار لكل صف على قطعة قماش كبيرة.
أمّا طلاب الصفّ الثالث فقد أبدعوا في تأليف الحروف وأسمائهم بمساعدة الحبوب،  وبعدها قاموا بتحضير دواليب الحروف الصائتة /حروف اللين (المعروفة بحروف العلّة/الحركة) أي vowels ( اللفظ القصير- المطلوب للصف الثّالث) وهم يغنّون أغنية دواليب الباص The Wheels on the Bus  ، وقام بعض الطلاب بمفاجأة طلاب صفّهم بالدخول الى الصف  مع دولاب سيّارة وهم يردّدون الأغنية مستمتعين.
ومّما زاد سرور الطّلاب هو حضور بعض الأمهات الى الصف وإحضار العجين،  وقد قام الطلاب بتشكيل الحروف بواسطة العجين  وقامت الأمهات بعدها بخبيز الحروف  لأولادهنّ مع زعتر لذيذ مقطوف من تلال بلادنا  ليتمتّعوا بأكلها . وحسب رأي المعلّمة  " مع تمرير هذه الفعالية إنما ضربنا عصفورين بحجر: نما في قلوب طلابنا حب حروف اللغة وحبّ الوطن والبلاد التي نما عليها هذا الزعتر!
بالإضافة إلى ذلك أبدع  طّلاب الثّالث بالتّحدث بالإنكليزية بطلاقة- Spoken English ، إذ قاموا ببناء مجسّمات لحيوانات متنوّعة وعرضها  أمام الحضور مستعملين اللغة الانكليزية  بطلاقة ودقة. وكانت مفاجأة الحضور دخول الطّالبة شيماء سكران من الصّف الثّاني لعرض مجسّمها بطلاقة ودقّة. 
وكانت مفاجأة طلاب الثّالث كبيرة بعرض مسرحية " بائع البالونات"  وقد تحدّثوا بطلاقة ودقّة  ممّا لاقى استحسان الحضور.
لقد عبّر جميع الطلاب وأهاليهم عن سعادتهم بمثل هذه الفعاليّات التّي تنمّي روح الإبداع والإنتاج لدى الطّالب.
وفي النهاية قامت المعلمة بشكر كلّ من ساهم على إنجاح هذه الفعاليّات.
أمّا  مدير المدرسة فهد الحاج أحمد فقد أثنى على عمل المعلّمة وأعرب عن سعادته بمثل هذه الفعاليّات قائلا: "لقد أبدعت المعلّمة استقلال بأداء دورها كمعلّمة لغة إنجليزيّة ونظّمت برنامجًا ثريًّا تمّ فيه تطبيق كافّة المهارات اللغويّة بطريقة مهنيّة وممتعة ، نتمنّى لها مزيدًا من العطاء والنّشاط ، من أجل رفع مستوى اللغة الانجليزيّة في مدرستنا" .






































































































































لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق