اغلاق

حدودكَ يا وطني، بقلم: معالي مصاروة - المكر

حبري ينسابُ بلا خوفٍ .. يجتازُ حدودكَ يا وطني .. قد امطرَ فيكَ مشاعرهُ .. واجتازَ جداركَ بالعلنِ .. جاورتُ ترابكَ في سطري .. فأزالَ مراركَ يا عدني ... فحضرتُ سريعًا تسكنني،


الصورة للتوضيح فقط

آياتُ الشوق بلا شجنِ

وملكتُ العمر فطاوعني
واعادَ الرمل الى الزمنِ

اهلاً  بسما الوطن الأغلى
اهلا بالصبرِ على المحنِ

سنعانقُ وطنًا ألهمنا
مجدا بسطوري عمدني

ليلُكَ أيقاعٌ كالسَّكنِ
شمسُك روحٌ بي تسكنني

شدوُكَ كالروح بلا وسنٍ
وصهيلُ الريح  سيجمعني

لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق