اغلاق

لمياء الوفاء، بقلم: شاكر فريد حسن

أذن الرحيل يا لمياء الحب ... والجمال والوفاء والطيبة ... والبشاشة والوداعة ونبل الخلق ... توقف القلب يا ام ألاء وعدن ... فاغمضت عينيك وغادرت الدنيا .. بعد ان ابقيت قبساً،


الصورة للتوضيح فقط

 مضيئاً من روحك  
معك عشت الأمل  
كنت الحب الأكبر والأجمل والأنقى 
والنبع المتدفق كالشلال دون توقف. 
كنت الساعد الايمن  
وركن البيت الأقوى  
بفقدك اكفهرت ساحات وحاكورة الدار  
ولفقدك بكى العندل والشحرور 
وذبل الريحان والحبق 
وجفت اوراق الدوالي والعناب  
لن ينتصر الموت على حبك  
وستظل روحك معي ترفرف دوماً.

لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق