اغلاق

ابتدائية الصفا سخنين تتألق بتميز وامتياز معلميها

وسط اجواء احتفالية وبحضور المئات من العائلات والاهالي المرافقين لذويهم في حفل تخريج الفوج الـ 49 من الحاصلين على اللقب الثاني (M.A) وبمشاركة رئيس الجامعة،


مجموعة صور من الاحتفال

ورؤساء المساقات التعليمية وكبار المحاضرين تم تخريج حوالي 2759 من الخريجين الحاصلين على اللقب الثاني في الاقسام والمساقات التعليمية المختلفة في جامعة حيفا. وقد برز من بين الخريجين  اشتراك عدد كبير من الطلاب العرب في هذا الحفل.
والجدير ذكره ان لمدرسة الصفا الابتدائية سخنين حصة لا  بأس بها من الخريجين، حيث حصل اربعة من مدرسيها على اللقب الثاني كل حسب مساق تعلمه واختصاصه: المربيات الثلاث سوسن حسين، هدى طربيه وكريستين ميعاري حصلن على اللقب الثاني بموضوع علم الاجتماع.  المربية سوسن حسين اكدت بدورها على اهمية التعلم الاكاديمي للمعلم على المستوى الشخصي والعملي، الذي بدوره يعود بالفائدة على الطلاب والمدرسة والتطور المهني للمعلم. واشارت المربية هدى طربيه الى الحاجة الماسة للمعلم في مواصلة مشواره بالتعليم العالي ليدمج بين مهارة التعلم والتعليم ليعود كل ذلك بالفائدة على طلابنا والمدرسة . اما المربية كريستين ميعاري ، فقد اكدت على ضرورة مواصلة التعليم العالي ليمكن المعلم من اللحاق بالتطورات التقنية والتربوية المتعاقبة في جهاز التربية والتعليم. وقد شارك الخريجين فرحتهم  المربي طاهر ابوريا مدير مدرسة الصفا الذي حصل على اللقب الثاني الاضافي بموضوع تطوير جهاز التربية باختصاص الارشاد التربوي والذي انهى اللقب بكتابة بحث علمي يفحص مدى تأثير مناهج التدريس بتقريب وجهات النظر وتقبل الاخر. ويجدر ان  نذكر ان الاستاذ طاهر ابوريا حاصل على اللقب الثاني بموضوع ادب اللغة العبرية منذ سنة2003 من جامعة حيفا ايضا. وبهذه المناسبة اكد الاستاذ طاهر ابوريا على متعة التعلم والتعليم بان واحد واهمية مواصلة المعلم مشواره الاكاديمي والدراسات العليا ليعود بالفائدة والمنفعة على الحقل العملي التربوي وكم هي المتعة والمهنية ان ينتقل المعلم من عالم النظرية الى عالم التطبيق، وخاصة انه ينفذ ما يؤمن به.
ومن جامعة تل ابيب حصل الاستاذ ابراهيم ابوصالح على اللقب الثاني بموضوع العلوم والتكنولوجيا والاستاذ خالد ابوريا على اللقب الثاني بموضوع الرياضيات من معهد وايزمن في رحوفوت.
ولخص الاستاذ طاهر ابوريا هذه الانجازات قائلا " انه لموقف فخر واعتزاز ان اعمل انا وزملائي الخريجين في مدرسة الصفا، وانا على يقين ان مع هذه الكوكبة من المؤهلين بالإمكان الوصول والبلوغ الى القمم" ، فهنيئا لطلابنا ومدرستنا على طاقم المعلمين النشيط المجتهد والراغب في مواصلة مشوار عطائه.



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق