اغلاق

‘نساء من اجل الحياة‘ تنظم ورشة عمل لسيدات القدس

نظمت جمعية نساء من أجل الحياة والمساواة في القدس بالتعاون مع المركز العربي للتطوير الزراعي "اكاد" وبتمويل الاتحاد الاوروبي واشراف المؤسسة الألمانية "هنريش بول"،


صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما خلال الورشة

ورشة عمل للسيدات المقدسيات ضمن مشروع النهوض بحقوق النساء والأطفال الفلسطينيين المهمشين في القدس الشرقية، وذلك في مقر الجمعية بحضور مديرتها زهور ابو مياله ودعاء حواش عضو الهيئة الادارية للجمعية، عيسى الشتلة مدير برامج المركز العربي الزراعي "اكاد"، ماريا خوسيه مديرة المشروع، الاء عبد الله منسقة المشروع والاء كنيس عاملة اجتماعية وعدد من سيدات المجتمع المقدسي.
ويهدف المشروع الذي سيستمر نحو ثلاث سنوات الى تحسين ظروف الحياة بخاصة للفئات الضعيفة والمهمشة عن طريق التوعية وخلق ظروف عمل للنساء وان تأخذ المرأة الفلسطينية بالقدس وضعها ومكانتها الطبيعية في الحياة الاجتماعية والاقتصادية ودعم اسرتها من الناحية الاقتصادية والتمكين الاجتماعي، وفتح اعمال ومشاريع صغيرة لمجموعة من النساء من خلال تدريبهم حول المعرفة التقنية في المشاريع الزراعية والاقتصادية للرد على احتياجات السوق المحلي في القدس الشرقية وتوفير ما هو مفقود بالسوق، حيث سيكون بعد شهر رمضان المبارك بداية التدريبات التقنية وشراء المعدات، كما ويهدف المشروع الى توفير عمل لعشر نساء وتدريب 30 امرأة مقدسية في امور عامة.
واكد عيسى الشتلة مدير البرامج في المركز العربي الزراعي "اكاد" ، أنه يسعى من خلال اللقاءات مع النساء لتقويتهن وتوعيتهن بمواضيع هامة تمس حياتهن اليومية، كذلك إعطائهن مساحة للتفريغ عما يجول بخاطرهن، دون إلقاء اللوم عليهن، كذلك من نقل تجربتهن لنساء أخريات داخل البيئة التي يعشن فيها مثل، أقارب، جيران، أندية.
ومن جانبها، ثمنت مديرة جمعية نساء من اجل الحياة والمساواة في القدس زهور ابو مياله الجهود التي تبذل في سبيل مناصرة المرأة الفلسطينية، مؤكدةً على ضرورة مشاركة النساء في مثل هذه الورشات أو الدورات "لأن المرأة يجب أن تعمل على تطوير ذاتها، وألا تقف عند مكان معين من الخبرة، وهذه اللقاءات فرصة لذلك".
وأضافت ابو ميالة أن الجمعية ستعمل على حث نساء القدس للاستمرار في العمل على تطوير الذات، ووصفت ذلك بكرة ثلج تبدأ صغيرة وتكبر مع الوقت، مشددة على "أن الإرادة تولد الإصرار لتحقيق ما نريد".
وتوقعت أغلب النساء أن هذه الورشة وغيرها ستكون مفيدة في بناء قدراتهن، سواء الذاتية أو في التعامل مع الأفراد حولهن من العائلة و الاصدقاء.
وأكدت ابو مياله أن اللقاء ساعد النساء لإدراك أمور ورفع مستوى الوعي لديهن في تحليل بعض من أحداث الحياة اليومية التي تواجههن وكيفية تحويل طريقة تفكيرهن من التحليل السلبي للأحداث إلى التحليل الايجابي.

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق