اغلاق

لا تشربَنَّ تَحَسُّبًا، شعر :عبد الحي اغبارية

نَهرُ الحياةِ معَ الزَّمَانِ يُصَفِّـقُ والخَيرُ مِن شُطآنِهِ يَتَدَفَّقُ، يَروِي وَرَبُّ العَالَمِينَ مُقَسِّمٌ وَعَطَاؤُهُ مِن كُلِّ صَوبٍ يُغدَقُ،قِفْ عِندَ شَطِّكَ وَالتَمِس خَيرَاتِهِ فَالرِّزقُ فِي بَابِ السَّمَاءِ مُعَلَّقُ،


عبد الحي اغباريه


لَا تَشرَبَنَّ إذَا ارتَوَيتَ تَحَسُّبًا إنَّ الشَّرَابَ عَلَى الشَّرَابِ يُشَرِّقُ

واحذَر مِنَ النَّهرِ الشَّفِيفِ خِدَاعَهُ لَا يَأمَنِ التَّيَارَ إلَّا أَحمَقُ

لُجَجُ المِيَاهِ إذَا أتَيتَ مُعَانِدًا تَطغَى عَلَيكَ إذَا وَلَجتَ وَتَغرَقُ

لَا مُسعِفٌ يُنجِيكَ مِن أهوَالِهَا لَا قَشَّةٌ لَا نَخلَةٌ لَا زَورَقُ

المَاءُ نَارٌ إن أَسَأْتَ تَعَامُلًا هَذا بِهِ غَرَقٌ وَتِلكَ تُحَرِّقُ

لنشر خواطركم، قصائدكم، وكل ما يخطه قلمكم أو ما تودون أن تشركونا به، أرسلوها إلى البريد الالكتروني panet@panet.co.il

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق